عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تراجع مبيعات السيارات الأوربية بسبب فرض المزيد من قيود الإغلاق

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
طريق سريعة مؤدية نحو فرانكفورت، ألمانيا ، الخميس 14 يناير 2021.
طريق سريعة مؤدية نحو فرانكفورت، ألمانيا ، الخميس 14 يناير 2021.   -   حقوق النشر  Michael Probst/AP
حجم النص Aa Aa

تراجعت مبيعات السيارات الأوروبية بما يقرب من الربع العام الماضي، نتيجة فرض المزيد من قيود الإغلاق التي أضرت بالمبيعات في معظم دول أوروبا.

في محاولة لمواجهة وباء كورونا وتداعياته. انخفضت تسجيلات السيارات الاوروبية الجديدة بنسبة 23.7٪ ، من خلال مبيعات شملت 9.9 ملايين سيارة أي بمقدار تراجع بـ 3 ملايين سيارة، وفقًا للأرقام الجديدة الصادرة يوم الثلاثاء عن اتحاد مصنعي السيارات الأوروبي. و الذي أكد على أن عمليات الإغلاق والقيود الأخرى "كان لها تأثير غير مسبوق على مبيعات السيارات في جميع أنحاء أوروبا".

وشهد العام المنصرم 2020 أكبر انخفاض سنوي في الطلب على السيارات منذ بدء السجلات، حيث تراجعت التسجيلات السنوية للسيارات الجديدة بنسبة 24.3% مقارنة مع العام السابق، كما سجلت إسبانيا أكبر انخفاض سنوي بين أكبر الأسواق الأوروبية بنحو 32.3%، بينما تراجعت المبيعات السنوية للسيارات الجديدة في ألمانيا بنسبة أقل بلغت 19.1% و 28٪ في إيطاليا و 25٪ في فرنسا

كانت مبيعات ديسمبر أقل بنسبة 3.3٪ فقط من العام السابق ، لكن الأداء تباين بشكل كبير بين الأسواق. وشهدت كل من إيطاليا وإسبانيا انخفاضًا في المبيعات.

تراجعت شركة فولكس فاغن الألمانية بنسبة تقدر بـ 3٪ من حصتها في السوق ، بينما سجلت مجموعة "بي إس إيه" و " فيات كريسلر" مكاسب.

فقد ارتفعت مبيعات ديسمبر بالنسبة لكل من “فولكس فاغن” بنسبة 8.2% و”بي إس إيه” 1.7%، فيما سجلت مبيعات “رينو” تراجعًا بنحو 15.6%

.