عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أحدث الابتكارات التي تساعدنا على اكتشاف الأمراض مبكراً

Healthcare Week
Healthcare Week   -   حقوق النشر  Healthcare Week
حجم النص Aa Aa

الاكتشاف المبكر للمرض أمر مهم جداً، وهذا ما قامت به شركة أمريكية أدركت انتشار فيروس كورونا، 18 يوماً قبل السلطات الصحية بفضل حوالي مليوني مقياس حرارة متصل.

اكتشفاف "الأوبئة غير العادية" قبل أي شخص آخر

اكتشاف حالات الحمى التي أبلغ عنها في الولايات المتحدة، سلط الضوء على الموجة الأولى من الوباء. يقول إندير سينغ، الرئيس التنفيذي لشركة " كينسا هيلث"، كيفية عمل شركته: "نحصل على تقديراتنا لما يمكن توقعه ونطرح ذلك مما نراه في الوقت الفعلي، النتيجة، الفجوة بين الإثنين، عبارة عن بقايا، إذا انحرفت عن فترات الثقة في الإحصائيات، فهذا يعني أنه وباء غير عادي. في هذه الحالة، رأينا أنه "كانت هناك أوبئة غير عادية في جميع أنحاء البلاد".

Kinsa Health
مبدأ المقياس الحرارة المتصلKinsa Health

ظهور الطب عن بعد

الرقمنة ضرورية أيضاً. وقد تسارعت بسبب الوباء وفقاً لعالم المستقبل المتخصص في الصحة، برتالان ميسكو، مدير معهد الطب المستقبلي: "كان التطبيب عن بعد توجهاً مهماً قبل الوباء، لكن الطريقة التي شجع بها كوفيد -19 على تبني التقنيات الطبية الرقمية تؤدي إلى إنشاء معيار جديد".

أحد العناصر الرئيسية لهذا "المعيار الجديد" هو أن استشارات كهذه بين الطبيب والمريض يمكن أن تكملها التبادلات على المنصات عبر الإنترنت.

euronews
طراز جديد من الساعات المتصلة التي تراقب حالتنا الصحيةeuronews

أدوات متصلة من أجل صحتك

هناك جانب آخر من هذا المعيار الجديد على المستوى الفردي، والهدف منه يكمن في أن يتمتع المرء بصحة أفضل من خلال الأدوات المتصلة. مثال على ذلك: ساعة جديدة متصلة اختبرناها يمكنها قياس نبضاتي وإجراء رسم للقلب وتحديد مستوى الأكسجين في دمي. لا يعرف مستخدمها بالضرورة كيفية تفسير كل هذه البيانات، لكنها تساعده على الحفاظ على صحته على المدى الطويل.

بطريقة ما، علينا أن نعرف كيفية إدارة حياتنا، وصحتنا والأمراض التي تصيبنا، "يؤكد برتالان ميسكو،" ليس لإجراء التشخيصات بمفردنا فحسب، بل لمشاركة هذه البيانات مع الأطباء من خلال الاعتماد على خبراتهم. وهذا يسمح لنا كفريق واحد بالتوصل إلى أفضل القرارات الطبية لأنفسنا ".

viber

التكنولوجيا اللازمة لإبلاغ المرضى وجعلهم عاملاً فعالاً في إدارة صحتهم تتقدم بسرعة، ما تبقى هو إحداث ثورة في المناهج لتصبح الصحة الرقمية والوقاية من الأولويات حقاً.