عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بعد نداءات عدة دون استجابة.. الأمم المتحدة قلقة للغاية بشأن مصير ابنة حاكم دبي

 صورة أرشيفية يعود تاريخها لـ 15 ديسمبر 2018 تجمع الشيخة لطيفة آل مكتوم بماري روبنسون المفوضة السامية السابقة للأمم المتحدة لحقوق الإنسان والرئيسة السابقة لإيرلندا في دبي.
صورة أرشيفية يعود تاريخها لـ 15 ديسمبر 2018 تجمع الشيخة لطيفة آل مكتوم بماري روبنسون المفوضة السامية السابقة للأمم المتحدة لحقوق الإنسان والرئيسة السابقة لإيرلندا في دبي.   -   حقوق النشر  AP Photo
حجم النص Aa Aa

أعربت الأمم المتحدة الجمعة عن "بالغ قلقها" حيال مصير ابنة حاكم دبي الأميرة لطيفة، بعد شهرين من طلب المنظمة الدولية من دولة الإمارات إثبات أنها لا تزال على قيد الحياة.

وفي شباط/فبراير، طلبت مفوضيّة الأمم المتّحدة السامية لحقوق الإنسان إثباتا أن الشيخة لطيفة على قيد الحياة، بعدما بثت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) مقطع فيديو تقول لطيفة فيه إنها رهينة.

ولم تٌشاهد الشيخة لطيفة البالغة 35 عاما في العلن منذ محاولتها الفاشلة الهرب من دولة الإمارات في آذار/مارس 2018.

وتحدثت مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان مع البعثة الدائمة للإمارات في جنيف في مسعى للحصول على إثبات أنها على قيد الحياة. وأفادت المتحدثة مارتا هارتادو الصحافيين في جنيف "طلبنا من عائلتها أن تقدم لنا دليلا على أنها على قيد الحياة وحتى الآن لم نتلق أي دليل"، وتابعت "نود ... دليلا واضحا ومقنعا على أنها على قيد الحياة ". وأوضحت هارتادو أنّ المفوضية تقوم الآن بتقييم "عدد من الخيارات الممكنة".

وتحاول المفوضية ترتيب اجتماع بين كبار مسؤولي حقوق الإنسان والسفير الجديد لدولة الإمارات في جنيف، وبينما قبلت البعثة الطلب من حيث المبدأ، لم يتم تحديد موعد بعد. وقالت هارتادو "من الناحية المثالية، بالطبع نود أن نلتقي بها ونتحدث معها بحرية وحدنا ونفحص جميع جوانب وضعها".

وإذا تم الاجتماع مع السفير، توّد المفوضية أيضا طرح ملف شقيقة لطيفة الكبرى الشيخة شمسة والاستفسار عن مكان وجودها. اختفت شمسة من مدينة كمبريدج البريطانية عام 2000. والعام الفائت، قضت محكمة بريطانية بأن حاكم دبي أمر بخطف ابنته وإعادتها لبلادها. وقالت هارتادو "نحن قلقون للغاية بشأن الحالتين لأننا لا نعرف ما الذي يحدث. لذا نحن لا نسأل فقط عن مكانهما ولكننا نريد مقابلتهما نريد التحدث معهما"، وتابعت "نريد أن نفهم ما هو الوضع كما هو الحال ليس فقط مع هاتين المرأتين ولكن حالات أخرى لأشخاص اختفوا قسراً في جميع أنحاء العالم".

وذكرت "بي بي سي" أن المقاطع التي بثتها تم تصويرها بعد قرابة عام على اعتقال لطيفة وإعادتها إلى دبي. وتظهر في المقاطع جالسة بانحناء في زاوية مكان قالت إنه حمام. وتم بث المقاطع المصوّرة غير المؤرخة في ظل إعراب أصدقاء لطيفة عن القلق إزاء توقفهم عن تلقي أي رسائل سرية منها، بحسب "بي بي سي".

والشهر الماضي، قالت سفارة دولة الإمارات في لندن إنّ الشيخة لطيفة "تتلقى العلاج في منزلها" وأن "وضعها إلى تحسن"، مضيفة "نأمل في أن تستأنف النشاطات العامة في الوقت المناسب".