عاجل
euronews_icons_loading
طلاء أحمر في شوارع رانغون تنديدا بعنف قوى الامن وتذكيرا بقتلى الانقلاب العسكري

طلى معارضون للانقلاب العسكري السبت في ميانمار بالأحمر شوارع في رانغون تنديدا بقمع القوى الأمنية الذي أدى الجمعة إلى مقتل ثمانين شخصا على الأقل في باغو شمال شرق عاصمة البلاد الاقتصادية.

و ألقى المعارضون في شوارع وسط رانغون قرب معبد شويداغون الشهير، طلاءً أحمر في إطار مبادرة تُسمّى "الحركة الحمراء" وفي شكل رمزي للتذكير بدماء المعارضين التي اريقت منذ الانقلاب العسكري.

وكتب طالب على فيسبوك "لنتّحدّ ولنظهر بجرأة باللون الأحمر أنه لن يكون ممسوحاً على الإطلاق للنظام الدكتاتوري بحكمنا". ووُزّعت منشورات كُتب عليها "لن يحكموننا" في أحياء عدة في رانغون وأُلصقت في ماندالاي (وسط) على تمثال الجنرال أونع سان، والد الزعيمة أونغ شان سو تشي وأبطال استقلال البلاد.

رغم القيود التي تفرضها المجموعة العسكرية على الانترنت، نشرت السبت بيانات حول العنف في باغو الجمعة الذي دفع سكانا على اللجوء إلى قرى مجاورة.

منذ انقلاب الأول من شباط/فبراير الذي أطاح بحكومة أونغ سان سو تشي المدنية، تهزّ ميانمار احتجاجات يومية قُتل فيها ما لا يقل عن 618 مدنياً، وفق منظمة دعم المساجين السياسيين.

ويصف المجلس العسكري الضحايا بأنهم "إرهابيون" وأحصى 248 وفاة منذ الأول من شباط/فبراير. لكن على الرغم من إراقة الدماء، استمرت المظاهرات والإضرابات.

No Comment المزيد من