عاجل
euronews_icons_loading
شاهد: المروحية "إنجينيويتي" تنفذ أول طلعة جوية من نوعها في أجواء الكوكب الأحمر

أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) الاثنين أن مروحيتها المصغرة "إنجينيويتي" نفذت طلعة تاريخية أولى في أجواء المريخ، لتصبح تاليا أول مركبة مزودة بمحرك تحلق فوق كوكب آخر. واستُقبل النبأ بالتصفيق وهتافات الفرح في غرفة التحكم في مختبر الدفع النفاث (جت بروبلشن لابوراتوري) التابع لناسا.

وقالت رئيسة مشروع المروحية ميمي أونغ بحماسة كبيرة "يمكننا الآن القول إن البشر نجحوا في جعل مركبة ذات محرك تحلق فوق كوكب آخر". وتابع علماء وهواة مباشرة عبر الإنترنت تحليل مهندسي وكالة ناسا للبيانات التي أُرسلت إلى الأرض بعد ساعات من الرحلة.

وأرفقت ناسا إعلانها التاريخي هذا بمقطع فيديو قصير عن الرحلة التقطته العربة الجوالة "برسيفرنس" التي وصلت على متنها "إنجينيويتي" إلى الكوكب الأحمر قبل الانفصال عنها. ويبيّن المقطع المركبة تحلق على علو ثلاثة أمتار قبل أن تهبط على سطح المريخ والمعروف بالكوكب الأحمر.

وأرسلت المروحية نفسها صورة بالأبيض والأسود يظهر فيها ظلها على الكوكب الأحمر. وبعدما كانت مقررة في 11 نيسان/ابريل، أرجئت الرحلة بسبب مشكلة تقنية ظهرت خلال اختبارات على مراوحها. ويمثل الاقلاع في جو المريخ تحدياً، إذ أن كثافته لا تتعدى واحداً في المئة من كثافة غلاف الأرض الجوي، علماً أن دفع الهواء بواسطة دوران مراوح الطوافة هو الذي يمكّنها من التحليق.

ويعني ذلك أن مراوح "إنجينيويتي" يجب أن تدور أسرع بكثير مما تفعل تلك الموجودة على طوافة عادية لكي تتمكن من الطيران.

No Comment المزيد من