عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ابنة حاكم دبي الشيخة لطيفة تظهر في صورتين على إنستجرام

ابنة حاكم دبي الشيخة لطيفة تظهر في صورتين على إنستجرام
ابنة حاكم دبي الشيخة لطيفة تظهر في صورتين على إنستجرام   -   حقوق النشر  (c) Copyright Thomson Reuters 2021. Click For Restrictions - https://agency.reuters.com/en/copyright.html
حجم النص Aa Aa

لندن (رويترز) – ظهرت الشيخة لطيفة، إحدى بنات حاكم دبي، في صورتين على تطبيق إنستجرام مؤخرا وذلك بعد ثلاثة أشهر من بث هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) مقطع فيديو بدت فيه الشيخة لطيفة تقول إنها “رهينة في فيلا تحولت إلى سجن”.

وإن ثبتت صحة الصورتين فستكون هذه من المرات القليلة التي يجري فيها التقاط صور للشيخة لطيفة في مكان عام منذ محاولتها الفاشلة قبل ثلاثة أعوام للهرب في يخت بالمحيط الهندي.

وتزعم الشيخة لطيفة ومؤيدون لها منذ ذلك الحين أنها محتجزة رغما عنها بأمر من الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حاكم دبي ونائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة.

وينفي الشيخ محمد بن راشد والإمارات المزاعم نفيا قاطعا.

وفي أبريل نيسان، طالب خبراء في حقوق الإنسان بالأمم المتحدة الإمارات بتقديم ما يثبت أن الشيخة لطيفة (35 عاما) على قيد الحياة وإطلاق سراحها وذلك بعدما بث برنامج بانوراما الإخباري الاستقصائي التابع لبي.بي.سي التسجيل المصور في فبراير شباط.

وقال مصدر مقرب من نشطاء يضغطون من أجل إطلاق سراحها إن الصورتين المنشورتين على حساب إنستجرام يحمل اسم سيوند تيلور أصليتان والتُقطتا مؤخرا. ولم يتسن لرويترز التحقق بشكل مستقل من أن الشيخة لطيفة تتحرك بحرية.

وأحالت وزارة الخارجية الإماراتية طلبات للتعقيب على الصورتين إلى المكتب الإعلامي لحكومة دبي الذي لم يرد على اتصال رويترز.

ولم ترد تيلور على رويترز عندما تواصلت معها عبر إنستجرام. وتُعرف تيلور نفسها بأنها معلمة في مدرسة حكومية في دبي.

وتظهر الصورة الأولى التي نشرت على حساب تيلور يوم الخميس الشيخة لطيفة أمام دار سينما في مركز دبي مول التجاري. ويظهر في الخلفية إعلان عن فيلم طُرح في دبي يوم 13 مايو أيار.

وتعرض الصورة الثانية التي بثت على حساب تيلور يوم السبت الشيخة لطيفة جالسة خارج مطعم وفي الخلفية دبي مول.

وبعد مقطع الفيديو الذي بثته هيئة الإذاعة البريطانية في فبراير شباط، أصدرت السفارة الإماراتية في لندن بيانا ذكرت فيه أن الشيخة لطيفة تتلقى الرعاية في المنزل بدعم من عائلتها والأطباء وأنها ستعود إلى الحياة الطبيعية في الوقت المناسب.

كانت الشيخة لطيفة قد أثارت اهتماما عالميا في 2018 عندما نشرت جماعة حقوقية مقطع فيديو صورته الشيخة تصف فيه محاولة للهروب من دبي. وأمسكت بها قوات خاصة قبالة ساحل الهند وجرت إعادتها إلى دبي.

وفي مارس آذار 2020، قال قاض بالمحكمة العليا في لندن إنه قبل بصحة سلسلة اتهامات وجهتها الأميرة هيا، الزوجة السابقة للشيخ محمد حاكم دبي، في إطار معركة قضائية وتضمنت أنه أمر بخطف الشيخة لطيفة. ورفض محامو الشيخ محمد الاتهامات.

وفي أواخر 2018، نشرت أسرة لطيفة صورا لها وهي تجلس مع ماري روبنسون الرئيسة الإيرلندية السابقة التي شغلت أيضا منصب مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان. وقالت روبنسون لبي.بي.سي فيما بعد إنها تعرضت “لخدعة” خلال الزيارة وإنها لم تسأل لطيفة قط عن وضعها.

(إعداد معاذ عبد العزيز وياسمين حسين للنشرة العربية – تحرير عبد الفتاح أحمد شريف)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة