عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

توجيه تهمة الإرهاب للمشبته به في تنفيذ الاعتداء الذي راحت ضحيته عائلة مسلمة في كندا 

بقلم:  Euronews
بالقرب من الموقع الذي دهس فيه رجل عائلة عائلة مسلمة في أونتاريو، كندا، 11 يونيو 2021
بالقرب من الموقع الذي دهس فيه رجل عائلة عائلة مسلمة في أونتاريو، كندا، 11 يونيو 2021   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

وجه القضاء الكندي تهمة الإرهاب للمشبته به في تنفيذ الاعتداء الذي راحت ضحيته عائلة مسلمة في مدينة لندن بمقاطعة أونتاريو.

وقُتل أربعة من أفراد عائلة أفضل ذات الأصول الباكستانية- زوجان وابنتهما وجدتها - بينما كانوا يتنزهون بالقرب من منزلهم الأحد الماضي عندما قام شاب يبلغ من العمر 20 عاما بدهسهم بسيارة بيك-آب كان يقودها، في عملية سببت صدمة في البلاد ووصفها رئيس الحكومة جاستن ترودو بـ"الإرهابية".

ونجا ابن آخر للزوجين يدعى فايز (تسع سنوات) لكنه أصيب بجروح خطيرة.

وحضر مئات من الأشخاص مراسم تشييع عامة في الهواء الطلق - في ساحة كبيرة مخصصة للسيارات وملعب لكرة القدم مجاور لمركز إسلامي- السبت، أمام التوابيت الأربعة التي لفت بالعلم الكندي.

وقال السفير الباكستاني في كندا رضا بشير طرار في كلمة مقتضبة إن "لفّ نعوشهم بالعلم الكندي الجميل دليل على أن الأمة الكندية بأكملها معهم".

وبثت القنوات التلفزيونية الكندية الكبرى المراسم مباشرة على الهواء. وبعد الخطب والصلاة على أرواحهم، انطلق الموكب إلى المقبرة الإسلامية لدفن سلمان أفضل (46 عاما) وزوجته مديحة (44) وابنتهما يمنى (15 عاما) وجدتها طلعت (74 عاما).

ودان رئيس الوزراء جاستن ترودو الهجوم الذي وصفه بـ"الإرهابي" معتبرا أنه ارتكب "بدافع الكراهية"، ووعد خصوصا بتكثيف مكافحة الجماعات المتطرفة.

وتم تنظيم العديد من الوقفات الاحتجاجية وتظاهرات الدعم في جميع أنحاء كندا.

viber

وكان آلاف شاركوا مساء الجمعة في مسيرة في شوارع مدينة لندن التي يبلغ عدد المسلمين فيها حوالى 30 ألف شخص.