المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ارتفاع حصيلة القتلى بحريق مستشفى لعزل مصابي كورونا في العراق إلى 64

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونبوز
euronews_icons_loading
صورة لحريق مستشفى الناصرية
صورة لحريق مستشفى الناصرية   -   حقوق النشر  أ ف ب

ارتفعت إلى 64 قتيلا حصيلة ضحايا الحريق الذي اندلع الإثنين في قسم مخصّص لعزل المصابين بكوفيد-19 في مستشفى بمدينة الناصريّة في جنوب العراق، على ما أعلن مصدر طبي الثلاثاء.

وقال مصدر في دائرة الطب العدلي في الناصرية "ارتفعت حصيلة ضحايا الحريق إلى 64 شخصا، بينهم نساء وتم التعرف على هوية 39 شخصا منهم".

ورجح المصدر ارتفاع حصيلة الضحايا لعدم العثور على بعض المرضى حتى الساعة.

كذلك، أدى الحريق إلى إصابة مئة بجروح مازل البعض منهم يتلقى العلاج، على ما أوضحت مصادر طبية.

واندلع الحريق مساء الإثنين في قسم مخصّص لعزل المصابين بكوفيد-19 في مستشفى بمدينة الناصريّة في جنوب العراق.

وتأتي هذه المأساة بعد شهرين ونصف الشهر على مقتل أكثر من 80 شخصاً بحريق مماثل اندلع في مستشفى ببغداد.

وخرج المئات مساء الإثنين وصباح الثلاثاء في تظاهرات في الناصرية احتجاجاً على ضعف القطاع الصحي في البلاد، وفقا لمراسل وكالة فرانس برس.

وقال مصدر في دائرة الصحّة في المحافظة إنّ الحريق نجم عن انفجار اسطوانات أكسجين. وإذا صحّت هذه المعلومات تكون هذه المأساة نسخة طبق الأصل عن تلك التي وقعت في مستشفى ابن الخطيب في بغداد في نهاية نيسان/أبريل ونجمت أيضاً عن سوء تخزين اسطوانات الأكسجين التي يستخدمها مرضى كوفيد-19.

وقالت مصادر إن الحريق سببه الإهمال، المرتبط في غالب الأحيان بالفساد، في بلد يبلغ عدد سكانه أربعين مليون نسمة ومستشفياته في حالة سيئة فيما هاجر عدد كبير من أطبائه بسبب الحروب المتكررة منذ أربعين عاما.

المصادر الإضافية • أ ف ب