عاجل
euronews_icons_loading
شاهد: مسيحيون كاثوليك ومن مذهب "الفودو" يحجون وسط وضع وبائي خطير ووضع سياسي غير مستقر

توجه آلاف الحجيج من هايتي للاستحمام في الشلالات المقدسة، في ظل وضع سياسي غير مستقر، في أعقاب اغتيال الرئيس جوفينيل مويز يوم 7 من الشهر الحالي، وكذلك في ظل نقص لقاحات كوفيدـ19، أمام تسجيل أكثر من 480 حالة وفاة وأقل من 20 ألف إصابة جراء الفيروس. وفي مياه "سوتدو" المتدفقة، يختلط معتنقو المسيحية والفودو لتنظيف أجسادهم بالصابون والأوراق المعطرة. ويستغرق الحج ثلاثة أيام. ويعتقد الحجيج أن صورة مريم العذراء ظهرت في الشلالات.

No Comment المزيد من