عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إثيوبيا تقول إنها أكملت الملء الثاني لسد النهضة

بقلم:  Reuters
U.N. Security Council backs AU bid to broker Ethiopia dam deal
U.N. Security Council backs AU bid to broker Ethiopia dam deal   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
حجم النص Aa Aa

من داويت إنديشاو

أديس أبابا (رويترز) – قال وزير إثيوبي يوم الاثنين أن بلاده أكملت مرحلة الملء الثاني لسد النهضة الضخم الذي تبنيه على النيل الأزرق وإن السد يمكن أن يبدأ في توليد الكهرباء خلال الشهور القليلة المقبلة، وذلك في خطوة أثارت غضب مصر والسودان بالفعل.

وتقول إثيوبيا إن السد الذي تبلغ تكلفته أربعة مليارات دولار ضروري للتنمية الاقتصادية وتوفير الكهرباء.

غير أن السد أثار المخاوف من نقص المياه والسلامة في مصر والسودان اللذين يعتمدان أيضا على مياه النيل.

وقال سيليشي بيكيلي وزير المياه والري والطاقة في إثيوبيا يوم الاثنين على تويتر “اكتمل الملء الثاني لسد النهضة والمياه تتدفق”.

وأضاف “المنعطف التالي في بناء سد النهضة العظيم هو تحقيق التوليد المبكر للكهرباء في الشهور القليلة المقبلة”.

وقالت وزارة الري والموارد المائية السودانية في بيان إنها تجدد “رفض السودان للإجراءات الأحادية الجانب من الجارة إثيوبيا وسياسات فرض الأمر الواقع وتجاهل المصالح المشروعة والمخاوف الجدية لشركائها في النهر”.

وحثت الخرطوم إثيوبيا على “مواصلة التفاوض… للتوصل لاتفاق قانوني ملزم وشامل يحافظ على مصالح كل الأطراف”.

وفي الشهر الماضي قالت مصر إنها تلقت إخطارا رسميا من إثيوبيا بأنها بدأت ملء خزان السد للمرة الثانية وأكدت القاهرة أنها ترفض بشكل قاطع هذه الخطوة.

وترى مصر أن السد يمثل خطرا جسيما على امداداتها من مياه النيل التي تعتمد عليها بالكامل تقريبا. كما أبدى السودان قلقه من مدى سلامة السد وأثره على السدود ومحطات المياه لديه.

ولم تحقق جهود دبلوماسية مستمرة منذ فترة طويلة نجاحا في تسوية النزاع بين أديس ابابا وكل من القاهرة والخرطوم.

كما قالت الولايات المتحدة إن ملء إثيوبيا للسد دون اتفاق مع دولتي المصب يمكن أن يثير التوترات، وحثت جميع الأطراف على الإحجام عن التصرفات الأحادية.