رئاسة مالي: الرئيس جويتا كان هدفا لمحاولة طعن

بيان: إطلاق سراح راهبة كولومبية خطفها متشددون في مالي منذ 2017
بيان: إطلاق سراح راهبة كولومبية خطفها متشددون في مالي منذ 2017 Copyright Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

باماكو (رويترز) - قالت رئاسة مالي في بيان على تويتر يوم الثلاثاء إن الرئيس المؤقت عاصمي جويتا كان هدفا لمحاولة طعن خلال صلاة عيد الأضحى في الجامع الكبير في باماكو.

وقالت الرئاسة "تغلب الأمن على المهاجم في التو، والتحقيقات مستمرة".

وصرح مصدران عسكريان لرويترز بأن جويتا لم يصب بأذى في أعقاب الهجوم.

وقال إدريسا كوني، أحد القائمين على المسجد، إنه رأى مهاجما يقترب من الرئيس، ثم سحب الرئيس وحراسه الأمنيون أسلحتهم.

وتولى جويتا، وهو برتبة كولونيل في القوات الخاصة يبلغ من العمر 38 عاما، السلطة في يونيو حزيران بعد إطاحته بثاني رئيس في تسعة أشهر.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

فيديو: في مأتم حاشد.. الأهالي في لبنان يودّعون امرأة وطفلة قـُتلتا بغارة إسرائيلية

مبعوث الأمم المتحدة يدعو لوقف فوري لإطلاق النار في غزة ويحذر من تداعيات أي عمل عسكري في رفح

دون توضيح طبيعتها.. المشرعون الألمان يوافقون على تقديم حزمة مساعدات عسكرية لأوكرانيا