المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

محكمة نيجيرية تبريء الزعيم الشيعي زكزكي وزوجته من جميع التهم

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

كادونا(نيجيريا) (رويترز) – قال محامو الدفاع والادعاء إن محكمة نيجيرية برأت يوم الأربعاء إبراهيم زكزكي زعيم الحركة الإسلامية النيجيرية الشيعية المحظورة من جميع التهم الجنائية الثماني التي وجهت إليه.

وكان زكزكي وزوجته زينة محتجزين منذ عام 2015 عندما اقتحمت القوات الحكومية مجمعا لحركته ومسجدا قريبا وضريحا في ولاية كادونا الشمالية وقتلت نحو 350 شخصا.

وواجه زكزكي وزوجته اتهامات من حكومة الولاية في 2018 منها المساعدة على القتل والتجمع بشكل مخالف للقانون والإخلال بالأمن العام. وبرأت المحكمة زوجته كذلك.

وأكد محامي الادعاء داري باييرو حكم البراءة. وقال شاهد من رويترز إن الزوجين غادرا المحكمة في سيارة يقودها أنصارهما.

وحظرت الحكومة الحركة في عام 2019 بعد مظاهرات نظمها أتباع زكزكي للمطالبة بالإفراج عنه تحولت للعنف.

والشيعة أقلية صغيرة في نيجيريا حيث نصف السكان تقريبا من المسلمين غالبيتهم من السنة.