المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

عقوبات أمريكية على رئيس الأركان الإريتري على خلفية انتهاكات لحقوق الإنسان في تيغراي الإثيوبية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
 الفناء الشمالي لمبنى الخزانة الأمريكية في واشنطن،  في 17 أغسطس / آب 2010
الفناء الشمالي لمبنى الخزانة الأمريكية في واشنطن، في 17 أغسطس / آب 2010   -   حقوق النشر  Pablo Martinez Monsivais/Copyright 2016 The Associated Press. All rights reserved. This material may not be published, broadcast, rewritten or redistribu

فرضت وزارة الخزانة الأمريكية الإثنين عقوبات على رئيس أركان الجيش الإريتري لضلوعه في "انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان" في النزاع الذي تشهده منطقة تيغراي الإثيوبية.

وأعلنت الخزانة الأمريكية أن القوات التابعة للجنرال فيليبوس فولديوهانيس، رئيس أركان الجيش الإريتري، مسؤولة عن ارتكاب "مجازر وأعمال نهب واعتداءات جنسية".

وقالت مديرة مكتب مراقبة الأصول الأجنبية في وزارة الخزانة الأمريكية أندريا غاكي في بيان إن "وزارة الخزانة ستواصل اتّخاذ تدابير بحق الضالعين في ارتكاب انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان حول العالم، بما في ذلك منطقة تيغراي الإثيوبية".

وتابعت غاكي "هذه الأفعال تفاقم النزاع الدائر والأزمة الإنسانية".

وأضافت "نحض إريتريا على سحب قواتها من إثيوبيا بشكل فوري ودائم، كما نحض أطراف النزاع على الشروع في مفاوضات لوقف إطلاق النار ووضع حد لممارسات تنتهك حقوق الإنسان".