المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بريطانيا تنقذ ثلاث عائلات بعدما ترك موظفون بياناتهم في السفارة بكابول

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

(رويترز) – قالت وزارة الخارجية البريطانية إنها أنقذت ثلاث عائلات أفغانية كانت بيانات الاتصال بها في وثائق تركها موظفون في سفارتها بكابول واستولت عليها طالبان.

وذكرت صحيفة ذا تايمز إن مراسليها عثروا على الوثائق التي تحدد هوية سبعة أفغان يوم الثلاثاء بينما كان مقاتلو طالبان يقومون بدوريات في السفارة. وقالت الصحيفة إنها سلمت تفاصيل ثلاثة موظفين أفغان وثمانية أفراد من عائلاتهم إلى وزارة الخارجية.

وقالت الصحفية إن موظفين بوزارة الخارجية البريطانية تركوا الوثائق التي تضم بيانات الاتصال بمواطنين أفغان عملوا معهم متناثرة على أرض مجمع السفارة البريطانية بكابول.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية لرويترز يوم الخميس “بشكل حاسم تمكنا الآن من إيصال هذه العائلات الثلاث إلى بر الأمان”.

وأضاف المتحدث “تم سحب سفارتنا بوتيرة سريعة نتيجة تدهور الوضع في كابول. تم بذل كل جهد لتدمير مواد حساسة”.

واستولت حركة طالبان على السلطة في أفغانستان في منتصف أغسطس آب من الحكومة المدعومة من الولايات المتحدة مما أدى إلى فرار الآلاف.

وقالت ذا تايمز إن الوثائق تضمنت اسم وعنوان أحد كبار موظفي السفارة في كابول وموظفين آخرين وبيانات الاتصال بهم والسير الذاتية وعناوين المتقدمين لوظائف كمترجمين.

وكشفت مكالمات أجرتها الصحفية بالأرقام في الوثائق أن بعض هؤلاء قد تم إجلاؤهم إلى المملكة المتحدة في الأيام القليلة الماضية.

وذكرت الصحيفة أن مصير اثنين على الأقل من المتقدمين لوظيفة مترجم لا يزال مجهولا.