المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

اليونان تسعى لصد موجة محتملة من طالبي اللجوء الأفغان

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
اليونان تسعى لصد موجة محتملة من طالبي اللجوء الأفغان
اليونان تسعى لصد موجة محتملة من طالبي اللجوء الأفغان   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

أثينا (رويترز) – قال رئيس الوزراء اليوناني يوم الأحد إن اليونان ستسعى لصد موجة محتملة من طالبي اللجوء الأفغان الفارين من حكم طالبان وإنها تحتاج لمزيد من المساعدة من الاتحاد الأوروبي في قضايا الهجرة.

وأججت سيطرة طالبان على أفغانستان المخاوف من تكرار ما حدث عام 2015 عندما فر نحو مليون سوري وعراقي وأفغاني إلى أوروبا عبر اليونان قادمين من تركيا. ومنذ ذلك الحين ما زالت الخلافات مستمرة في الاتحاد الأوروبي ولم يتم الاتفاق بعد على سياسة جديدة بشأن الهجرة.

وقال رئيس الوزراء كرياكوس ميتسوتاكيس في مؤتمر صحفي “سأقولها مرة أخرى: لا يمكن أن يكون هناك دول أوروبية تعتقد أن على اليونان حل هذه المشكلة بمفردها، وأن هذا لا يعنيها على الإطلاق لأنها تستطيع الإبقاء على حدودها مغلقة بإحكام”.

وقالت اليونان إنها لا تريد أن تتحول مرة أخرى إلى بوابة لأوروبا.

وقال مبتسوتاكيس إن الحكومة حصلت على تضامن الاتحاد الأوروبي في صورة مساعدات مالية “لكننا نحن من يقوم بالمهمة فيما يتصل بخفر السواحل والشرطة والقوات المسلحة. وسنواصل القيام بذلك”.

وشددت اليونان موقفها من قضية الهجرة بإقامة سياج حول مخيمات اللاجئين واستكمال سياج بطول 40 كيلومترا في منطقة إيفروس على الحدود مع تركيا. وأعلنت مناقصات لبناء منشآت احتجاز على الجزر القريبة من تركيا مما أثار انتقادات جماعات حقوق الإنسان.