المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

محام: محكمة إيرانية تؤيد عقوبة السجن لموظفة إغاثة بريطانية إيرانية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
محام: محكمة إيرانية تؤيد عقوبة السجن لموظفة إغاثة بريطانية إيرانية
محام: محكمة إيرانية تؤيد عقوبة السجن لموظفة إغاثة بريطانية إيرانية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

دبي (رويترز) – أيدت محكمة استئناف إيرانية حكما بالسجن لمدة عام على موظفة الإغاثة البريطانية الإيرانية الأصل نازانين زاغاري راتكليف بتهم أمنية، حسبما نقل موقع إخباري إيراني يوم السبت عن محاميها.

وقال المحامي حجّة كرماني لموقع “امتداد” الإلكتروني “محكمة الاستئناف صادقت على حكم المحكمة الأدنى درجة دون عقد جلسة استماع”.

وفي أبريل نيسان، حكمت محكمة إيرانية على زاغاري راتكليف بالسجن لمدة جديدة بتهمة الدعاية ضد نظام الحكم الإيراني، بعد شهر واحد فقط من إنهائها عقوبة بالسجن لمدة خمس سنوات سابقة. لكن هذا الحكم لم يبدأ تنفيذه بعد.

وألقت السلطات القبض على زاغاري راتكليف، مديرة أحد المشاريع في مؤسسة تومسون رويترز، في مطار بطهران في أبريل نيسان 2016 وأُدينت لاحقا بالتآمر للإطاحة بالمؤسسة الدينية.

ولم يرد حتى الآن تعليق رسمي من النظام القضائي الإيراني على قرار محكمة الاستئناف.

وقالت وزيرة الخارجية البريطانية ليز تروس في بيان “قرار إيران بالمضي قدما في تلك الاتهامات التي لا أساس لها ضد زاغاري راتكليف هو استمرار مروّع لتلك المحنة القاسية التي تمر بها”.

ومضت تقول “بدلا من التهديد بإعادتها إلى السجن يجب على إيران الإفراج عنها بشكل دائم”.

وتنفي أسرة زاغاري راتكليف والمؤسسة التي تعمل فيها، وهي مؤسسة خيرية تعمل مستقلة عن الشركة الإعلامية تومسون رويترز ووكالة رويترز للأنباء التابعة لها، التهمة الموجهة إليها.