المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تنظيم الدولة الإسلامية يعلن مسؤوليته عن هجوم بعبوة ناسفة في أوغندا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
تنظيم الدولة الإسلامية يعلن مسؤوليته عن هجوم بعبوة ناسفة في أوغندا
تنظيم الدولة الإسلامية يعلن مسؤوليته عن هجوم بعبوة ناسفة في أوغندا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

القاهرة (رويترز) – أعلن تنظيم الدولة الإسلامية المتشدد في بيان نشره على قناة تابعه له على تطبيق تليجرام في وقت متأخر يوم الأحد مسؤوليته عن هجوم بعبوة ناسفة في العاصمة الأوغندية كمبالا مساء السبت.

وقال التنظيم إن مجموعة تابعة له فجرت العبوة الناسفة في حانة كان يجتمع بها “عناصر وجواسيس للحكومة الأوغندية الصليبية” في كمبالا.

وقالت الشرطة الأوغندية إن العبوة الناسفة، التي أسفر انفجارها عن مقتل امرأة على الأقل في مطعم على مشارف العاصمة، كانت محشوة بمسامير وقطع معدن.

وأضافت الشرطة أن المعلومات التي جمعتها تشير إلى أن ثلاثة رجال دخلوا المطعم على أنهم زبائن وتركوا حقيبة بلاستيكية أسفل طاولة وتركوا المكان قبل دقائق من وقوع الانفجار.

وأسفر الانفجار عن مقتل نادلة تبلغ من العمر 20 عاما وإصابة ثلاثة، اثنان منهم في حالة حرجة. وقالت الشرطة إن المؤشرات تدل على أن الهجوم عمل إرهابي محلي.

وقال الرئيس الأوغندي يويري موسيفيني إن هجوم السبت “يبدو أنه عمل إرهابي”.

كانت كمبالا قد تعرضت لهجوم من حركة الشباب الإسلامية المتشددة الصومالية في 2010 خلف عشرات القتلى. وقالت الحركة إنها نفذت الهجوم عقابا لأوغندا على نشرها قوات في الصومال.