المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

اقتراح ديمقراطي بفرض "ضريبة المليارديرات" للحد من التهرب وتمويل برامج بايدن

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
اقتراح ديمقراطي بفرض "ضريبة المليارديرات" للحد من التهرب وتمويل برامج بايدن
اقتراح ديمقراطي بفرض "ضريبة المليارديرات" للحد من التهرب وتمويل برامج بايدن   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

واشنطن (رويترز) – اقترح بعض الأعضاء الديمقراطيين في مجلس الشيوخ الأمريكي يوم الأربعاء فرض ضرائب على أصول المليارديرات أو استثماراتهم للمساعدة في تمويل برامج السياسة الاجتماعية وسياسة مكافحة تغير المناخ للرئيس جو بايدن، حسبما قال أبرز عضو ديمقراطي ضمن الأعضاء الذين يتناولون ملف السياسات الضريبية بمجلس الشيوخ.

وتمثل ضريبة المليارديرات، التي أعلن عنها رئيس اللجنة المالية بمجلس الشيوخ رون وايدن، جزءا من إستراتيجية تشريعية ذات شقين تتضمن أيضا مقترحا بحد أدنى لضريبة الشركات بنسبة 15 بالمئة على الشركات الأمريكية الأكثر ربحية، والتي تم الكشف عنها يوم الثلاثاء.

جاء الإعلان عن المقترحات الضريبية في الوقت الذي يجد فيه الديمقراطيون الذين ينتمي إليهم بايدن صعوبات في التوصل إلى اتفاق على مشروعي قانونين بقيمة حوالي 3 تريليونات دولار لإعادة بناء البنية التحتية للبلاد وتعزيز الإنفاق الاجتماعي ومكافحة التغير المناخي.

يرفض التقدميون حتى الآن التصويت على مشروع قانون البنية التحتية الذي أقره مجلس الشيوخ بقيمة تريليون دولار، ويُطلق عليه اسم “بي.آي.إف“، إلى حين التوصل لاتفاق حول مشروع القانون الأكبر باسم “إعادة البناء بشكل أفضل” ويتعلق بالإنفاق الاجتماعي والمناخ والذي من المتوقع أن يتراوح إجماليه بين 1.5 وتريليوني دولار.

ويقول وايدن وأعضاء آخرون، بمن فيهم السناتور الديموقراطية إليزابيث وارين، إن التشريعات الضريبية تهدف للحد من التهرب الضريبي من قبل الشركات والأثرياء ويمكن أن تدر مئات المليارات من الدولارات لدفع تكاليف خطة بايدن.