المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الهند وروسيا والصين تعرب عن القلق إزاء الأزمة الإنسانية بأفغانستان

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
الهند وروسيا والصين تعرب عن القلق إزاء الأزمة الإنسانية بأفغانستان
الهند وروسيا والصين تعرب عن القلق إزاء الأزمة الإنسانية بأفغانستان   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

نيودلهي (رويترز) – أعرب وزراء خارجية الهند وروسيا والصين يوم الجمعة عن قلقهم إزاء تدهور الوضع الإنساني في أفغانستان وتهريب المخدرات في البلاد.

وغرقت أفغانستان في أزمتها بسبب الوقف المفاجئ لمساعدات أجنبية بمليارات الدولارات في أعقاب انهيار الحكومة المدعومة من الغرب وعودة طالبان إلى السلطة في أغسطس آب.

جاء في بيان مشترك صدر إثر اجتماع افتراضي بين وزير الخارجية الهندي س. جايشانكار ونظيريه الروسي سيرجي لافروف والصيني وانغ يي “انطلاقا من الشعور بالقلق إزاء تدهور الوضع الإنساني في أفغانستان، دعا الوزراء إلى تقديم مساعدات إنسانية فورية ودون عوائق لأفغانستان”.

ودعا البيان حركة طالبان إلى احترام قرارات الأمم المتحدة بشأن أفغانستان والدور المحوري للمنظمة الدولية في البلاد.

كما تعهدت الدول الثلاث ببذل المزيد من الجهد لمكافحة تهريب المخدرات في المنطقة.

وأضاف البيان “انتشار الاتجار غير المشروع بالمواد المخدرة مثل الأفيون والميثامفيتامين من أفغانستان وغيرها يشكل تهديدا خطيرا للأمن والاستقرار الإقليميين ويوفر التمويل للمنظمات الإرهابية”.