المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مقتل 14 جنديا سودانيا على الأقل في هجوم للحوثيين في اليمن

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
أرشيف
أرشيف   -   حقوق النشر  Wael Qubady/AP

أعلنت مصادر عسكرية يمنية مقتل 14 جنديا سودانيا في هجوم للحوثيين على مواقع تابعة للتحالف العسكري في مديرية حرض في محافظة حجة على حدود السعودية.

والسودان عضو في التحالف العسكري الذي تقوده الرياض في اليمن منذ 2015 لدعم الحكومة في مواجهة المتمردين القريبين من ايران، ويخوض الطرفان حربا دامية أغرقت البلاد في إحدى أسوأ الأزمات الإنسانية في العالم. وقالت المصادر نفسها إن الهجوم وقع الخميس.

ومنذ استيلائهم على صنعاء في 2014، سيطر المتمردون على القسم الأكبر من شمال اليمن وواصلوا تقدمهم على الأرض رغم الاسناد الذي يقدمه التحالف لقوات الحكومة اليمنية.

السودان، إحدى أفقر دول العالم، أرسل عشرات آلاف الجنود وخصوصا المتحدرين من الجنجويد، وهي الميليشيات السابقة المتهمة بممارسة فظاعات في إقليم دارفور.

وفي نهاية 2019، أعلنت الحكومة الانتقالية المنبثقة من الثورة السودانية عن خفض عدد الجنود العاملين في اليمن من 15 ألفا في بداية النزاع إلى خمسة آلاف.

في كانون الثاني/يناير 2020 تظاهر عشرات السودانيين في الخرطوم للمطالبة بعودة أقرباء لهم جندوا بحسب قولهم من قبل شركة إماراتية لكي يرسلوا للقتال إلى اليمن وليبيا.

قدّرت الأمم المتحدة أن تتسبّب الحرب في اليمن بحلول نهاية العام الحالي بمقتل 377 ألف شخص بعد سبع سنوات على اندلاعها، بينهم 227 ألفا قضوا لأسباب غير مباشرة للنزاع مثل نقص المياه العذبة والجوع والأمراض.

والحرب أدت كذلك لنزوح ملايين الأشخاص ودفعت بأكثر من 80 في المائة من السكان البالغ عددهم حوالى 30 مليونا للاعتماد على المساعدات الدولية.

المصادر الإضافية • أ ف ب