المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مدرب المنتخب الجزائري لكرة القدم لا يرى أي سيناريو آخر سوى فوز الجزائر على تونس في كأس العرب

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
أكد مدرب المنتخب الجزائري مجيد بوقرة
أكد مدرب المنتخب الجزائري مجيد بوقرة   -   حقوق النشر  Darko Bandic/Copyright 2021 The Associated Press. All rights reserved

أكد مدرب المنتخب الجزائري مجيد بوقرة أنه لا يرى "أي سيناريو آخر إلاّ الفوز" أمام نظيره التونسي في نهائي كأس العرب لكرة القدم، السبت على ملعب البيت في العاصمة القطرية الدوحة.

وقال بوقرة الذي يقود منتخب الجزائر في كأس العرب بدلا من المدرب الأساسي جمال بلماضي، خلال مؤتمر صحفي بالدوحة عشية المباراة النهائية " "كان مسارا طويلاً مع مواجهات عالية المستوى، والحمد لله وصلنا ولكن هذه ليست النهاية، علينا الفوز بالمباراة النهائية".

وأضاف: "لن تكون مباراة سهلة، فريقان قويان، ومنتخبان مغاربيان يستحقان التواجد في النهائي ... سنركز على الاستراتيجية على غرار المباريات الماضية، ولا أرى أي سيناريو آخر إلاّ الفوز. في رأسي لا يوجد مصطلح الخسارة الآن".

وأوضح مجيد بوقرة أن "وقت الراحة قليل، يومان فقط، وبين ربع النهائي ونصف النهائي كان ثلاثة أيام. ولكن في كل الأحوال، ستكون المباراة أشبه بمباراة المغرب خلال ربع النهائي ومصر أثناء الجولة الثالثة من دور المجموعات. منتخبان يعرفان بعضهما البعض. ولكن هذه المرة من يفوز هو البطل".

وإذ أكد الحالة الجيدة لمهاجمه لاعب السد القطري بغداد بونجاح الذي أصيب بشد عضلي خلال مواجهة قطر، تطرق بوقرة إلى مسألة اللاعب يوسف بلايلي الذي أعلن ناديه قطر القطري فسخ عقده "بالتراضي" بعد يوم من تسجيله هدف الفوز لمنتخب بلاده أمام الدولة المضيفة في نصف النهائي.

وقال بوقرة "لا أرى أي تأثير لهذه المسألة على مردود اللاعب، يوسف متحمس جدا وهو يلعب لبلده، وهذه البطولة ستتيح له التواجد في نادٍ أفضل وفي مكان يستحقه".

من جهته قال لاعب المنتخب الجزائري محمد أمين توقاي في المؤتمر الصحفي نفسه إن مواجهة تونس "ستكون مباراة خاصة، ستكون حافزا إيجابيا إذ أنها مباراة بين جارين ومع لاعبين أعرفهم ويعرفونني". وأضاف "الأوراق مكشوفة في هذه المباراة، ومن لديه العزيمة والإصرار سيفوز بها".

وفيما يلي سجل بطولة كأس العرب لكرة القدم منذ بدايتها في عام 1963، عشية نهائي النسخة العاشرة في الدوحة بين تونس والجزائر:

1963: تونس

1964: العراق

1966: العراق

1985: العراق

1988: العراق

1992: مصر

1998: السعودية

2002: السعودية

2012: المغرب

2021 تونس أو الجزائر؟

المصادر الإضافية • أ ف ب