المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الجزائر تودع كأس الأمم الإفريقية بعد خسارة قاسية بنتيجة 3-1 أمام ساحل العاج

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
جانب من المباراة
جانب من المباراة   -   حقوق النشر  أ ف ب

ودع اليوم الخميس المنتخب الجزائري حامل لقب كأس الأمم الإفريقية البطولة مبكراً إثر خسارته الثقيلة من منتخب ساحل العاج بنتيجة 3-1.

وأهدر منتخب الجزائر متذيل المجموعة الخامسة ركلة جزاء وسدد محاولة أخرى في القائم وتصدى حارس ساحل العاج لمحاولة خطيرة من إسلام سليماني.

وكانت الجزائر بحاجة الى الفوز لبلوغ الدور الثاني بغض النظر عن نتيجة المباراة الثانية بين غينيا الاستوائية وسيراليون، لكنها خيبت الآمال وودعت من الدور الاوّل بخسارة قاسية هي الثانية توالياً لها في البطولة بينما تأهل منتخب ساحل العاج في صدارة المجموعة.

وفي نفس المجموعة الخامسة من الدور التمهيدي للبطولة، فازت غينيا الاستوائية على سيراليون بهدف وحيد ليحتل المنتخب الغيني وصافة المجموعة برصيد ست نقاط.

وافتتح منتخب الأفيال التسجيل عن طريق لاعب وسط إي سي ميلان الإيطالي فرانك كيسييه في الدقيقة 22 قبل أن يضاعف إبراهيم سنغاري النتيجة قبل نهاية الشوط الأول بست دقائق.

ودخل الإيفواريون الشوط الثاني بنفس قوة الأول واستطاع نيكولا بيبي جناح أرسنال الإنجليزي تسجيل الهدف الثالث من تسديدة على يمين الحارس الجزائري رايس مبولحي.

وقلص منتخب الجزائر الفارق بواسطة سفيان بن دبكة الذي استفاد من تمريرة رائعة من عيسى ماندي ليحولها بن دبكة برأسه في الشباك.

وألغى الحكم هدفين لمنتخب ساحل العاج سجلهما كيسي وسيباستيان آلير بسبب التسلل.

وكان رياض محرز أهدر ركلة جزاء في الدقيقة 59 بعد أن اصطدمت تسديدته بالقائم الأيسر.

AP Photo
هدف نيكولا بيبيAP Photo

غينيا الاستوائية وجزر القمر إلى ثمن النهائي

في المقابل، كانت ساحل العاج ضامنة تأهلها كأحد أفضل أربعة منتخبات تحتل المركز الثالث منذ الأربعاء عقب خسارة السودان أمام مصر، لكنها عوضت تعادلها المخيب أمام سيراليون 1-1 في الجولة الثانية وحققت فوزها الثاني في البطولة وتصدرت المجموعة برصيد سبع نقاط بفارق نقطة واحدة أمام غينيا الاستوائية التي حجزت البطاقة الثانية المباشرة عن المجموعة بفوزها على سيراليون بهدف وحيد سجله لاعب وسط مورسيا الاسباني بابلو غانيت (38) من تسديدة قوية من خارج المنطقة.

وحصلت سيراليون على ركلة جزاء في الدقيقة 85 انبرى لها كاي كامارا لكن حارس مرمى ديبورتيفو ألالفيس الاسباني خيسوس أووونو أبعدها إلى ركنية.

وهي المرة الثالثة التي تبلغ فيها غينيا الاستوائية الدور الثاني للعرس القاري والأولى في مشاركتها المباشرة الأولى بعد نسختي 2012 عندما استضافتها مشاركة مع الغابون و2015 عندما نظمتها بدلاً من المغرب.

وتخطت غينيا الاستوائية كل التوقعات في النسختين السابقتين، وبلغت الدور ربع النهائي ثمّ نصف النهائي.

AFP
منتخب غينيا الاستوائيةAFP

واستفادت جزر القمر من خسارة الجزائر وسيراليون وضمنت تأهلها كثالث منتخب بين أفضل أربعة منتخبات في المركز الثالث بعد الرأس الأخضر (المجموعة الأولى) ومالاوي (الثانية).

وحلت جزر القمر ثالثة في المجموعة الثالثة خلف المغرب والغابون، واستفادت أيضا من خسارة السودان أمام مصر صفر-1 الأربعاء في الجولة الاخيرة من المجموعة الرابعة.

وتلتقي جزر القمر في ثمن النهائي مع الكاميرون المضيفة ومتصدرة المجموعة الأولى.

وضربت ساحل العاج موعداً مع مصر في ثمن النهائي، فيما تلعب غينيا الاستوائية مع متصدر المجموعة السادسة الذي يعرف لاحقاً عقب مباراتي الجولة الثالثة بين تونس وغامبيا، ومالي وموريتانيا.

المصادر الإضافية • وكالات