euronews_icons_loading
شاهد: مدينة مغمورة تحت البحر في إيطاليا تكشف عن فسيفساء رومانية قديمة

في مياه خليج بوزيولي، على بعد بضعة كيلومترات فقط من مدينة نابولي، يمكن لعشاق الغوص اكتشاف آثار تضم مساحات من الفسيفساء الرومانية القديمة والثمينة.

يزور الغواصون والسباحون والسائحون على مدار السنة، المنطقة ويسافرون من خلالها عبر الزمن قرونا إلى الوراء والسباحة عبر شوارع المدينة القديمة، وفسيفسائها وتماثيلها وأعمدتها وبقايا أثرية لما كان في السابق منتجعا ساحليا للرومان الأثرياء.

ويتمثل سكان المدينة الأثرية المغمورة تحت مياه الخليج في الأسماك وفرس البحر، ولكن حتى نهاية القرن الثالث بعد الميلاد، كانت مدينة بايا الرومانية ملعبا يرتاده أعضاء مجلس الشيوخ والمواطنون الرومانيون الأثرياء والأباطرة.

No Comment المزيد من