المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بلينكن يؤكد أن ليس لديه "أدنى شكّ" في موقف ألمانيا الحازم حيال روسيا في الملف الأوكراني

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن
وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن   -   حقوق النشر  أ ب

أكد وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن الأحد، أن ليس لديه "أدنى شكّ" في موقف ألمانيا الحازم حيال روسيا في الملف الأوكراني، في وقت تتعرض الحكومة الألمانية لانتقادات لرفضها تسليم أسلحة لأوكرانيا.

وقال بلينكن "يمكنني أن أقول لكم إن الألمان يشاركوننا مخاوفنا تماما، وهم مصمّمون على الردّ سريعًا وبشكل فعّال وعبر جبهة موحّدة". وأضاف "ليس لديّ أدنى شكّ في ذلك".

وذكّر بلينكن بأنه التقى الخميس المستشار الألماني أولاف شولتس.

جاء كلامه ردًا على سؤال أثناء مقابلة مع قناة "إن بي سي"، حول استقالة قائد البحريّة الألمانيّة بعد تصريحات داعمة لروسيا في نزاعها مع الغرب في الملف الأوكراني.

وصرّح لقناة "سي بي اس"، "أنا مقتنع تمامًا، بناءً على مشاورات كثيرة قمت بها مع حلفائنا وشركائنا الأوروبيين، بأنه سيكون هناك ردّ فوري، مدروس وموحّد" في حال هاجمت روسيا أوكرانيا.

وقال "أنا واثق تمامًا بأنه سيكون هناك ردّ موحّد، مهما فعلت روسيا"، ردًا على سؤال حول احتمال انقسام الأوروبيين في حال اجتاحت روسيا جزءًا من أوكرانيا.

وردّ بلينكن على انتقادات الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الذي اقترح مؤخرًا أن تفرض الدول الغربية عقوبات على روسيا بشكل احترازي.

فقال عبر شبكة "سي ان ان"، إن "هدف هذه العقوبات هو منع حصول هجوم روسي".

وأكد أن "كل ما نفعله، ويشمل ذلك بلورة تداعيات هائلة على روسيا بشكل موحّد مع أوروبا، هدفه ان يندرج ضمن حسابات الرئيس (الروسي فلاديمير) بوتين ومنعه وردعه من تنفيذ هجوم، رغم أننا نواصل جهودنا الدبلوماسية في الوقت نفسه".

ورأى أن عقوبات من هذا النوع "ستفقد تأثيرها الرادع" في حال فُرضت اعتبارًا من الآن.

وانتقد زيلينسكي في مقابلة مع صحيفة "واشنطن بوست" نُشرت الخميس، واقع أن العقوبات الغربية لن تُفرض على روسيا إلا في حال تنفيذها هجومًا. وقال "لماذا تؤيدون (فرض) عقوبات على روسيا في حال حصل غزو لأوكرانيا؟ لماذا تحتاجون إلى عقوبات عندما نكون قد خسرنا كافة أراضي أوكرانيا؟".