المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إيران تعلق المحادثات مع السعودية وتندد بعمليات إعدام نفذتها الرياض

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
إيران تعلق المحادثات مع السعودية وتندد بعمليات إعدام نفذتها الرياض
إيران تعلق المحادثات مع السعودية وتندد بعمليات إعدام نفذتها الرياض   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

دبي (رويترز) – أفاد موقع نورنيوز التابع لأعلى جهاز أمني في إيران يوم الأحد بأن إيران علقت المحادثات مع المملكة العربية السعودية، دون أن يذكر سببا لهذا القرار الذي يأتي مع اقتراب الموعد المقرر لبدء الجولة الخامسة من المفاوضات هذا الأسبوع.

ونددت طهران أيضا بتنفيذ السعودية لعمليات إعدام جماعي شملت 41 شيعيا. وفي غضون ذلك، تعثرت محادثات في فيينا لإحياء الاتفاق النووي مع إيران.

وقال موقع نورنيوز دون أن يورد سببا “إيران علقت من جانب واحد المحادثات مع السعودية”. وأضاف أنه لم يجر تحديد موعد لبدء جولة جديدة من المحادثات.

ولم يرد المكتب الإعلامي للحكومة السعودية حتى الآن على طلب رويترز التعليق.

وبدأت السعودية السنية وإيران الشيعية، اللتان تخوضان حروبا بالوكالة في المنطقة، محادثات مباشرة العام الماضي في محاولة للحد من التوتر. وقال وزير الخارجية العراقي يوم السبت إن بلاده ستستضيف جولة جديدة من المحادثات يوم الأربعاء.

وقطعت الرياض في عام 2016 علاقاتها مع طهران بعد أن اجتاح محتجون إيرانيون السفارة السعودية في طهران في أعقاب إعدام رجل دين شيعي في السعودية.

وقالت السعودية يوم السبت إنها أعدمت 81 رجلا في أكبر عملية إعدام جماعي منذ عقود. وقال نشطاء ومدافعون عن حقوق الإنسان إن 41 من الذين أعدموا شيعة من منطقة القطيف في شرق المملكة التي كانت تاريخيا بؤرة صراع بين الحكومة التي يهيمن عليها السنة والأقلية الشيعية.

ولم ترد السلطات السعودية على طلب رويترز التعليق على ذلك. وترفض السعودية اتهامها بانتهاك حقوق الإنسان وتقول إنها تحمي أمنها القومي من خلال قوانينها.

وقالت وكالة الأنباء السعودية إن المتهمين أحيلوا إلى المحكمة المختصة وجرى “تمكينهم من الضمانات والحقوق كافة التي كفلتها لهم الأنظمة في المملكة”.

ونقلت وسائل إعلام رسمية إيرانية عن سعيد خطيب زادة المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية قوله إن عمليات الإعدام “انتهاك للمبادئ الأساسية لحقوق الإنسان والقانون الدولي”.

كما نددت جماعة حزب الله اللبنانية المدعومة من إيران في بيان يوم الأحد بعمليات الإعدام ووصفتها بأنها “جريمة نكراء”.

وتدعم السعودية وإيران أطرافا متعارضة في الصراعات الإقليمية والخلافات السياسية في سوريا ولبنان والعراق منذ سنوات، وتقود الرياض تحالفا عربيا يشن حربا على جماعة الحوثي المتحالفة مع إيران في اليمن منذ عام 2015.

وقالت الرياض إن تقدما ضئيلا أُحرز في المحادثات المباشرة التي ركزت إلى حد بعيد على اليمن. وقالت سلطات جماعة الحوثي اليمنية يوم السبت إن اثنين من “أسرى الحرب” اليمنيين من بين من أعدمتهم السعودية.

من جانب آخر، تواجه محادثات إحياء الاتفاق النووي الإيراني لعام 2015 احتمال الانهيار بعد أن أجبر مطلب قدمته روسيا في اللحظات الأخيرة القوى العالمية على وقف المفاوضات مؤقتا لفترة غير محددة رغم وجود نص مكتمل إلى حد بعيد.