الناخبون في تيمور الشرقية يختارون رئيسا جديدا للبلاد

الناخبون في تيمور الشرقية يختارون رئيسا جديدا للبلاد
الناخبون في تيمور الشرقية يختارون رئيسا جديدا للبلاد Copyright Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

ديلي (رويترز) - بدأ الناخبون في الإدلاء بأصواتهم في تيمور الشرقية يوم السبت مع إجراء أحدث دولة في آسيا خامس انتخابات رئاسية لها منذ الاستقلال والتي تهيمن عليها المخاوف بشأن الاستقرار السياسي والأمن الاقتصادي.

ويخوض الانتخابات 16 مرشحا من بينهم مقاتل المقاومة السابق والرئيس الحالي فرانسيسكو "لو أولو" جوتيريش بالإضافة إلى خوسيه راموس هورتا الحائز على جائزة نوبل وكاهن كاثوليكي سابق.

واصطف الناخبون عند مركز للاقتراع في العاصمة ديلي واضعين الكمامات ومنتظرين بصبر للتصويت.

وقال ناخب يبلغ من العمر 42 عاما "يجب أن نختار جيلا جديدا حتى نتمكن من بناء هذا البلد".

وعلى الرغم من أن شخصيات الاستقلال ما زالت هي المهيمنة تخوض لأول مرة أربع مرشحات الانتخابات من بينهن نائبة رئيس الوزراء أرماندا بيرتا دوس سانتوس.

وأظهر استطلاع للرأي أجرته الجامعة الوطنية في الآونة الأخيرة أن راموس هورتا (72 عاما) وقائد قوات الدفاع السابق لير أنان تيمور وجوتيريش هم المرشحون الأوفر حظا.

وتغلق صناديق الاقتراع في الساعة الثالثة مساء ومن المتوقع ظهور المؤشرات الأولى لمن يتصدر الانتخابات في ساعة متأخرة يوم السبت.

وذا لم يفز أي مرشح بأغلبية مطلقة فسيتم إجراء جولة إعادة في 19 أبريل نيسان بين أكثر مرشحين حصلا على أصوات.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

بنغلادش: الإفراج بكفالة عن محمد يونس "مصرفي الفقراء" الحائز على جائزة نوبل والمتهم في قضية فساد

وكالة الأونروا في لبنان تحذر من كارثة تعليق التمويل على 250 ألف لاجئ فلسطيني

شاهد: مقتل 6 مسلحين شمال القوقاز والسلطات الروسية تتهمهم بالانتماء لتنظيم داعش