المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

جيش ميانمار ينفي الإبادة الجماعية ضد الروهينجا ويقول إن عسكريين ربما ارتكبوا جرائم

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
جيش ميانمار ينفي الإبادة الجماعية ضد الروهينجا ويقول إن عسكريين ربما ارتكبوا جرائم
جيش ميانمار ينفي الإبادة الجماعية ضد الروهينجا ويقول إن عسكريين ربما ارتكبوا جرائم   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

(رويترز) – قال متحدث يوم الخميس إن جيش ميانمار لم يرتكب إبادة جماعية ضد المسلمين من أقلية الروهينجا خلال العمليات التي نفذها في عام 2017 في ولاية راخين لكن أفرادا منه ربما ارتكبوا جرائم على المستوى الفردي.

قال زاو مين تون المتحدث باسم المجلس العسكري الحاكم ذلك ردا على سؤال في مؤتمر صحفي بشأن إعلان الولايات المتحدة أنها توصلت رسميا إلى أن إبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية وقعت عبر “هجمات واسعة النطاق وممنهجة”.