زعيم حزب القوات اللبنانية يقول إن القرارات القضائية بشأن الحزب مخالفة للقانون

رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع (أرشيف)
رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع (أرشيف) Copyright Bilal Hussein/AP2009
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

قال جعجع في مؤتمر صحافي، بعد يومين من توجيه محكمة عسكرية الاتهام إليه فيما يتعلق باشتباكات دامية حصلت في بيروت في تشرين الأول/أكتوبر إن القرارات القضائية "مجرّد محاولة يائسة فاشلة لتلطيخ صورة (حزب) القوات اللبنانية".

اعلان

قال زعيم حزب القوات اللبنانية، سمير جعجع، السبت، إن القرارات القضائية الصادرة بشأن الحزب في الآونة الأخيرة مخالفة للقانون.

وقال جعجع في مؤتمر صحافي، بعد يومين من توجيه محكمة عسكرية الاتهام إليه فيما يتعلق باشتباكات دامية حصلت في بيروت في تشرين الأول/أكتوبر إن القرارات القضائية "مجرّد محاولة يائسة فاشلة لتلطيخ صورة (حزب) القوات اللبنانية".

والخميس وجهت محكمة عسكرية اتهامات لجعجع، السياسي المسيحي البارز، فيما يتعلق بالاشتباكات الدموية التي وقعت في الطيونة (بيروت) في خطوة قد تؤجج التوتر السياسي قبل شهرين من الانتخابات.

وردّ مسؤول في القوات الخميس قائلاً إن الاتهام الموجه لجعجع مُسيس، وإن التحقيق في أحداث العنف مسيس أيضاً منذ البداية.

وقال القاضي فادي عقيقي لقناة الجديد إنه وجه الاتهامات إلى جعجع قبل يومين على ضوء معطيات جديدة تتعلق بأحداث الطيونة، في إشارة إلى أكثر أعمال العنف دموية في بيروت منذ نحو عشر سنوات.

وقُتل سبعة أشخاص، جميعهم من أنصار جماعة حزب الله وحركة أمل الشيعيتين، في 14 تشرين الأول/ أكتوبر قرب منطقة شهدت اشتباكات من قبل أثناء الحرب الأهلية اللبنانية التي دارت بين عامي 1975 و1990.

وكان مؤيدون لحركة أمل وحزب الله تجمعوا في منطقة الطيونة في احتجاج دعا إليه حزب الله وحركة أمل ضدّ طارق بيطار، قاضي التحقيق في انفجار مرفأ بيروت الذي وقع عام 2020.

المصادر الإضافية • وكالات

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

قاضية تدّعي على حاكم مصرف لبنان رياض سلامة بجرم الإثراء غير المشروع

صندوق النقد الدولي يوفد فريقين إلى لبنان وتونس هذا الشهر

انفجار مرفأ بيروت: لماذا لم يُحاسب أي مسؤول لبناني حتى الآن؟