المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

العنف يشوب يوم حداد في إيران على ضحايا انهيار مبني

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
العنف يشوب يوم حداد في إيران على ضحايا انهيار مبني
العنف يشوب يوم حداد في إيران على ضحايا انهيار مبني   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

دبي (رويترز) – تحول يوم حداد وطني على ضحايا مبنى منهار في مدينة عبادان الإيرانية إلى العنف في مطلع الأسبوع واشتبك متظاهرون مع الشرطة، حسبما أظهرت مقاطع فيديو نُشرت على مواقع التواصل الاجتماعي يوم الاثنين.

وارتفع عدد قتلى المبنى الذي انهار قبل أسبوع إلى 32 قتيلا يوم الاثنين، حسبما قال حاكم إقليم خوزستان، في الوقت الذي لا تزال فيه أعمال انتشال الجثث من المبنى السكني والتجاري المؤلف من عشرة طوابق مستمرة.

ويشعر الإيرانيون بالغضب من الظروف والملابسات التي أدت إلى انهيار المبنى، الذي ألقى المسؤولون باللائمة فيه على الفساد وعدم مراعاة قواعد السلامة. كما نُظمت احتجاجات مساء الجمعة الماضي في جنوب البلاد الذي تقع فيه عبادان.

وهناك بالفعل حالة استياء بين الإيرانيين بسبب ارتفاع أسعار المواد الغذائية والمشاكل الاقتصادية في وقت تعثرت فيه جهود إحياء الاتفاق النووي المبرم عام 2015 مع القوى العالمية، والذي من شأنه تخفيف العقوبات.

وأظهر مقطع فيديو على تويتر حشدا من المتظاهرين في عبادان يتحلقون حول أكثر من عشرة من رجال الشرطة على دراجات نارية مساء يوم الأحد ويقذفونهم بأشياء ويدفعونهم عن دراجاتهم.

وأظهرت لقطات أخرى على حساب على تويتر يتابعه 50 ألف شخص يركز على احتجاجات إيران، وحدات من شرطة مكافحة الاحتجاجات وهي تهاجم المتظاهرين بالهراوات وتطلق الغاز المسيل للدموع. ولم يتسن لرويترز التحقق من صحة مقاطع الفيديو.

كما أظهر تلفزيون عبادان المحلي رجل الدين محسن حيدري آل كثير، ممثل خوزستان في مجلس الخبراء الإيراني، وهو يخطب أمام المعزين مساء الأحد قبل قطع البث المباشر إثر سماع أصوات أفراد من الحشد يرددون بصوت عال كلمة “وقح”.

واحتجزت السلطات التي تحقق في الكارثة رئيسي بلدية عبادان الحالي والسابق وتسعة أشخاص آخرين، بمن فيهم موظفو بلدية ومشرفون على المشاريع.

وركزت وسائل الإعلام الإيرانية الرسمية على الحداد ومواكب الجنازات. وحذر حاكم عبادان المواطنين على التلفزيون الرسمي مطالبا إياهم بمتابعة وسائل الإعلام الرسمية فقط وتجنب “الشائعات” على وسائل التواصل الاجتماعي.

وأظهرت مقاطع فيديو لم يتم التحقق من صحتها على تويتر ووكالة أنباء فارس شبه الرسمية الإيرانية استجابة مشجعي كرة القدم في استاد أزادي في طهران لدعوات انتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي لتنظيم مظاهرات تضامنية مع عبادان عصر الاثنين، حيث هتف المشجعون مرددين اسم “عبادان” قبل بدء مباراة.