المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رئيس وزراء أستراليا يشيد بالملكة إليزابيث ويضع إكليلا من الزهور أمام تمثالها بالبرلمان

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
رئيس وزراء أستراليا يشيد بالملكة إليزابيث ويضع إكليلا من الزهور أمام تمثالها بالبرلمان
رئيس وزراء أستراليا يشيد بالملكة إليزابيث ويضع إكليلا من الزهور أمام تمثالها بالبرلمان   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

سيدني (رويترز) – أشاد رئيس الوزراء الأسترالي أنتوني ألبانيز بملكة بريطانيا الراحلة إليزابيث وقام بوضع إكليل من الزهور في مبنى البرلمان في كانبيرا يوم السبت.

وتوجه ألبانيز والحاكم العام لأستراليا ديفيد هيرلي وكبار الشخصيات الأخرى إلى شرفة الملكة بالبرلمان ووضعوا أكاليل الزهور أمام تمثال برونزي للملكة إليزابيث.

كانت الملكة، التي توفيت يوم الخميس عن 96 عاما، قد أزاحت الستار عن التمثال البرونزي عام 1988، أثناء زيارتها لأستراليا لافتتاح مبنى البرلمان الجديد في البلاد.

وفي أعقاب المراسم التي تمت في صمت قال ألبانيز إن التعبيرات التي استخدمها الملك تشارلز لوصف والدته الراحلة كانت “ملائمة على نحو مدهش”.

والعاهل البريطاني هو رئيس الدولة في أستراليا، بالإضافة إلى 14 دولة أخرى خارج المملكة المتحدة، لكنها رئاسة شرفية إلى حد كبير.

تم تنكيس العلم الأسترالي يوم الجمعة حدادا على وفاة الملكة وأطلقت المدفعية 96 طلقة -بعدد أعوام عمرها – في الفناء الأمامي بمبنى البرلمان.

وعرضت صورة ضخمة للملكة الراحلة على أشرعة دار أوبرا سيدني الشهيرة.

وقال ألبانيز، الذي سبق أن تحدث علنا عن دعمه للتحول إلى جمهورية، إنه تحدث مساء يوم الجمعة مع رئيسة الوزراء البريطانية ليز تراس وعبر عن عمق الحزن في البلدين لرحيل الملكة.

وزارت الملكة إليزابيث أستراليا على نحو متكرر خلال فترة حكمها، وبلغ عدد الزيارات 16 الأولى في عام 1954 والأخيرة في عام 2011.