فرنسا تبدأ عودة قسرية للعمل في مستودع وقود في تحد لنقابات عمالية

فرنسا تبدأ عودة قسرية للعمل في مستودع وقود في تحد لنقابات عمالية
فرنسا تبدأ عودة قسرية للعمل في مستودع وقود في تحد لنقابات عمالية Copyright Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

باريس (رويترز) - بدأت الحكومة الفرنسية يوم الأربعاء في إصدار أوامر للعاملين في أحد مستودعات الوقود التابعة لشركة إكسون موبيل بالعودة إلى العمل، إذ تسعى جاهدة لتأمين إمدادات البنزين بعد إضرابات استمرت أسابيع، لكنها تخاطر باندلاع صراع أوسع مع النقابات العمالية.

وقالت الحكومة إنها تلزم العاملين في مستودع جرافينشون في بورت جيروم الذي تديره وحدة إيسو فرانس التابعة لإكسون باستئناف العمل، بينما لا يزال إضراب الكونفدرالية العامة للشغل مستمرا، على الرغم من اتفاق بين الإدارة ونقابات أخرى بخصوص الأجور.

وطلبت الكونفدرالية العامة للشغل دعما من العمال في قطاعات أخرى، وكانت هناك مؤشرات على حدوث ذلك بعد أن ذكر ممثل لنقابة عمالية أن بعض العاملين في محطات الطاقة النووية التابعة لشركة الكهرباء الفرنسية إي.دي.إف استأنفوا الإضراب المرتبط بالأجور، الأمر الذي عطل أعمال صيانة ما لا يقل عن خمسة مفاعلات نووية.

وقالت وزارة الطاقة "في ضوء الإضراب الذي قام بعض موظفي بورت جيروم، في نورماندي، بدأت الحكومة في إلزام الموظفين الضروريين بالعمل لتشغيل المستودع. ويبدأ طلب الإلزام اليوم".

وقالت الكونفدرالية العامة للشغل إنها ستطعن على إخطارات طلبات الإلزام بالعمل أمام المحكمة بمجرد استلامها.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

مظاهرة عارمة للعمال التشيليين في سانتياغو

تحت أنظار أمهم.. إنقاذ خمسة جراء من حريق اندلع في مبنى بأوكرانيا

الحليف الجديد.. وصول 100 عسكري روسي مع نظام دفاع جوي إلى النيجر