أستراليا تعيد أستراليات وأطفالهن من مخيم للاجئين بسوريا

أستراليا تعيد أستراليات وأطفالهن من مخيم للاجئين بسوريا
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

سيدني (رويترز) - قالت وزيرة الشؤون الداخلية الأسترالية كلير أونيل يوم السبت إن الحكومة أعادت أربع أستراليات وأطفالهن البالغ عددهم 13 من مخيم للاجئين السوريين إلى ولاية نيو ساوث ويلز.

وأثارت عملية الإعادة انتقادات من المعارضة الليبرالية الوطنية وجاءت في إطار إعادة عشرات الأستراليين من النساء والأطفال من سوريا من ذوي مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية القتلى أو المسجونين.

وأنقذت أستراليا لأول مرة ثمانية من أطفال وأحفاد اثنين من مقاتلي داعش القتلى من مخيم للاجئين السوريين في عام 2019 و لكنها علقت إعادة أي آخرين إلى الوطن حتى الآن.

وقال أونيل في بيان إن "قرار إعادة هؤلاء النساء وأطفالهن تم بناء على تقييمات فردية بعد عمل مفصل من قبل أجهزة الأمن القومي".

وذكرت صحيفة سيدني مورنينج هيرالد ومحطة (إيه بي سي) الرسمية يوم الجمعة أن النساء والأطفال غادروا مخيم الروج للاجئين في شمال سوريا بعد ظهر الخميس وعبروا الحدود إلى العراق جوا للعودة إلى الوطن.

وقالت أونيل إن إعادة هؤلاء الأستراليين جاءت بعد خطوات مماثلة من جانب الولايات المتحدة وإيطاليا وألمانيا وفرنسا وهولندا وبلجيكا وبريطانيا وكندا.

وذكرت وسائل إعلام محلية في وقت سابق أنه قد يتم توجيه اتهامات لبعض النساء بارتكاب جرائم إرهابية أو دخولهن سوريا بشكل غير قانوني.

ووصف زعيم المعارضة بيتر داتون عملية الإعادة بأنها ليست في مصلحة البلاد وقال إن النساء اختلطن مع "أشخاص يكرهون بلدنا ويكرهون أسلوب حياتنا".

وقال رئيس الوزراء أنتوني ألبانيز إن الحكومة ستواصل العمل بناء على مشورة الأمن القومي بشأن هذه القضية.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

وزير إسرائيلي يقر بأن حماس "العدو الأضعف" عرضهم "للضرر الأسوأ"

في بث مباشر.. رجل يطعن أسقفا خلال قداس في كنسية في سيدني

مناوشات داخل البرلمان الجورجي بسبب قانون لتنظيم تمويل المنظمات الإعلامية