المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الجزائر تحكم على 48 بالإعدام بعد إدانتهم بقتل فنان اتهموه بإشعال حرائق غابات

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

الجزائر (رويترز) – أصدرت محكمة جزائرية يوم الخميس أحكاما بالإعدام على 48 أدينوا بقتل رجل اتهموه بإشعال حرائق غابات قاتلة في صيف 2021.

‭‭‬‬‬ويتم تخفيف أحكام الإعدام في كل الحالات تقريبا إلى السجن المؤبد، إذ لم يتم تنفيذ أي أحكام إعدام في البلاد منذ التسعينيات عندما حاربت الحكومة تمردا إسلاميا في حرب أهلية أسفرت عن مقتل مئات الآلاف.

وتسبب مقتل جمال بن إسماعيل، المغني الذي قال إنه ذهب إلى منطقة القبائل بالقرب من الجزائر العاصمة للمساعدة في مكافحة حرائق الغابات التي اندلعت في أنحاء الجزائر عام 2021، في صدمة للبلاد.

وأودت الحرائق بحياة العشرات وتركت بلدات وقرى في حالة خراب. وقالت السلطات، دون ذكر تفاصيل، إن مخربين أشعلوا النيران.

وجاء في الشهادات ومقاطع الفيديو التي تم عرضها أثناء المحاكمة أنه بعد أن توجه إلى منطقة القبائل، أوقفه عشرات الشبان بمنطقة “الأربعاء ناث إيراثن” وأحرقوه حيا.

كما حكم القضاة على 37 آخرين بالسجن لمدد تتراوح بين سنتين وعشر سنوات، وتبرئة 17.

ولا تزال لمنطقة القبائل، التي كانت بؤرة للتمرد في التسعينيات، حساسية سياسية مع مطالب محلية بتمثيل وظهور أكبر للثقافة واللغة المحلية.