الإسباني رافايل نادال يعلن غيابه لفترة تتراوح من ستة إلى ثمانية أسابيع بسبب الإصابة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Euronews
رافاييل نادال
رافاييل نادال   -   حقوق النشر  أ ب

أعلن الإسباني رافايل نادال المصنف ثاني عالميًا الخميس أنه سيغيب عن الملاعب لمدة ستة إلى ثمانية أسابيع بسبب إصابة عضلية في الورك بعد يوم واحد من إقصائه من بطولة أستراليا المفتوحة.

وكتب ابن الـ 36 عامًا على حسابه في تويتر أن صور الاشعة أظهرت تمزقًا متوسطًا من الدرجة الثانية مع "وقت التعافي الطبيعي من ستة إلى ثمانية أسابيع".

وقد تؤدي فترة غيابه الى تهديد مشاركته في دورتي إنديان ويلز (1000 نقطة) وميامي في آذار/مارس المقبل، مما يؤثر سلبا على نقاطه في التصنيف العالمي.

وسيصبّ نادال تركيزه على العودة في منتصف نيسان/ابريل للمشاركة في البطولات التي تقام على الملاعب الرملية، قبيل انطلاق بطولة فرنسا المفتوحة في آيار/مايو حيث سيبحث عن لقبه الخامس عشر.

وخرج حامل اللقب من الدور الثاني لبطولة أستراليا المفتوحة الأربعاء بعد خسارته أمام الأميركي ماكنزي ماكدونالد المصنّف 65، وهي أسوأ نتيجة له في بطولة كبرى خلال سبعة أعوام.

وطلب نادال وقتًا مستقطعًا طبيًا بعد خسارة إرساله في المجموعة الثانية بعدما عانى من بعض الأوجاع في الورك على الأرجح.

وذكر في وقت لاحق بعد المباراة أنّه "دُمّر ذهنيًا" واعترف أنه في عمره بات الأمر اصعب للتعامل ليس فقط مع الإصابات إنما مع فترة التعافي.

وقال في وقتها "لا أعرف ما يمكن أن يحدث في المستقبل. لكني بحاجة لتجنب مرة أخرى فترة طويلة من الوقت خارج (الرياضة)". وتابع "لأنه إذا لم يكن الأمر كذلك، فهو صعب".