المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بطولة أمريكا المفتوحة: الأمريكي تيافو يقصي نادال ويبلغ ربع النهائي

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
الإسباني رافايل نادال
الإسباني رافايل نادال   -   حقوق النشر  أ ب   -  

خرج الإسباني رافايل نادال المصنف ثالثا من الدور ثمن النهائي من بطولة فلاشينغ ميدوز لكرة المضرب، آخر البطولات الأربع الكبرى ضمن الغراند سلام بخسارته أمام الأمريكي فرانسيس تيافو المصنف 22 بنتيجة 4-6 و6-4 و4-6 و3-6 الاثنين، في حين تابعت البولندية ايغا شفيونتيك المصنفة أولى عالميا زحفها نحو المباراة النهائية.

وهي المرة التي يبلغ فيها الأمريكي البالغ من العمر 24 عاما، الدور ربع النهائي في فلاشينغ ميدوز حيث سيلتقي مع الروسي اندري روبليف.

وقال تيافو إثر المباراة "لا أدري ماذا أقول، أنا لا أصدق. لقد قدَمت كرة مضرب مدهشة، لا أدري ما حصل".

أما نادال (36 عاما)، فيتعين عليه الانتظار ليعزز رقمه القياسي من الألقاب الكبرى ورفعها إلى 23.

وكان نادال توج بلقبين كبيرين من أصل ثلاثة هذا العام في استراليا ورولان غاروس قبل أن ينسحب قبل مباراته في الدور نصف النهائي لبطولة ويمبلدون ضد الأسترالي نيك كيريوس بداعي إصابة بالغة بتمزق في عضلات البطن أبعدته أكثر من شهر عن الملاعب.

وكان الروسي دانييل مدفيديف حامل اللقب والمصنف الأول خرج بدوره في الدور الرابع بخسارته أمام كيريوس.

وحسم الأمريكي المجموعة الأولى في صالحه، لكن نادال نجح في معادلة الأرقام في الثانية.

بيد أن الأمريكي قدم عرضا رائعا في الثالثة ليتقدم 2-1.

وفي المجموعة الرابعة نجح نادال في كسر إرسال منافسه ليتقدم 3-1 لكن تيافو ادرك التعادل 3-3 ثم فاز بالأشواط الثلاثة التالية أيضا ليحسم المباراة في 3 ساعات و30 دقيقة.

بلغ الروسي أندري روبليف الدور ربع النهائي بسهولة بفوزه على البريطاني كاميرون نوري 6-4 و6-4 و6-4.

وسبق لروبليف أن بلغ هذا الدور في البطولة الأمريكية مرتين عامي 2017 و2020، وهو سيلتقي تيافو في مباراة ثأرية له لأن الأمريكي اقصاه من الدور الثالث من فلاشينغ ميدوز العام الماضي في مباراة ماراتونية من 5 مجموعات.

وحقق الروسي نجاحات عدة منذ مطلع الموسم الحالي بتتويجه بطلا لثلاث دورات في مرسيليا ودبي وبلغراد، كما بلغ ربع النهائي في بطولة رولان غاروس في حزيران/يونيو الماضي.

وخلافا لمباراته مع الكندي دينيس شابوفالوف في الدور السابق حيث احتاج إلى جولة فاصلة في مباراة من 5 مجموعات استمرت أكثر من أربع ساعات، لم يجد روبليف أي صعوبة في تخطي نوري بثلاث مجموعات مقابل لا شيء حين نجح في كسر إرسال منافسه مرة في كل مجموعة لينهي المباراة في ساعتين و26 دقيقة.

وقال روبليف بعد المباراة "لعبت مباراة جيدة. نجحت في حسم الأمور في ثلاث مجموعات وأنا سعيد للغاية".

وأضاف "أنا وكاميرون نعرف بعضنا البعض جيدا منذ فترة طويلة وكان يتعين علي بذل قصارى جهدي لكي اتخطاه".

شفوينتيك تتابع طريقها

وفي فئة السيدات، عانت البولندية ايغا شفيونتيك المصنفة أولى عالميا، من بداية صعبة في مواجهة الألمانية المغمورة يوله نيماير المصنفة 100 على مستوى العالم، فخسرت المجموعة الأولى 2-6 قبل أن تفوز بالمجموعتين الثانية والثالثة 6-4 و6-صفر لتصبح أول لاعبة من بولندا تبلغ ربع نهائي فلاشينغ ميدوز.

وقال شفيونتيك (21 عاما) "أنا راضية تماما. إنها المرة الأولى التي أبلغ فيها ربع النهائي في نيويورك وأنا فخورة جدا بذلك".

في المقابل، لم تكن نيماير قد فازت بأي مباراة على الملاعب الصلبة في مسيرتها قبل خوض البطولة الأمريكية.

نجحت الألمانية التي بلغت ربع نهائي ويمبلدون قبل شهرين في كسر إرسال البولندية في الشوطين الأول والسابع من المجموعة الأولى لتحسمها في صالحها.

ثم كسرت إرسال البولندية في مطلع المجموعة الثانية لكن الأخيرة تمكنت من قلب الأمور في صالحها قبل أن تجهز على منافستها في الثالثة 6-صفر.

وتلتقي شفوينتيك في ربع النهائي مع الأمريكية جيسيكا بيغولا المصنفة ثامنة الفائزة على التشيكية المخضرمة بترا كفيتوفا 6-3 و6-2 في ساعة و9 دقائق فقط.

وسيطرت بيغولا تماما على مجريات اللعب ونجحت في كسر كفيتوفا الفائزة مرتين ببطولة ويمبلدون عامي 2011 و2014 3 مرات في المجموعة الأولى مقابل كسر واحد لمنافستها لتفوز بالمجموعة 6-3.

وتقدمت كفيتوفا في الثانية 2-صفر، لكن رد الأمريكية جاء قاسيا من خلال فوزها بستة أشواط تواليا لتحسم المباراة في صالحها محققة فوزها الأول على منافستها في 3 مباريات جمعت بينهما.

وسبق لبيغولا أن بلغت ربع النهائي أيضا في بطولتي استراليا ورولان غاروس هذا العام أيضا.