عشرات الآلاف من المعلمين يتظاهرون في لشبونة للمطالبة بتحسين الأجور وظروف العمل

PORTUGAL-TEACHERS-YK1:عشرات الآلاف من المعلمين يتظاهرون في لشبونة للمطالبة بتحسين الأجور وظروف العمل
PORTUGAL-TEACHERS-YK1:عشرات الآلاف من المعلمين يتظاهرون في لشبونة للمطالبة بتحسين الأجور وظروف العمل Copyright Thomson Reuters 2023
Copyright Thomson Reuters 2023
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

لشبونة (رويترز) - خرج عشرات الآلاف من معلمي المدارس العامة وغيرهم من موظفي قطاع التعليم في مسيرة في لشبونة يوم السبت للمطالبة بزيادة الأجور وتحسين ظروف عمل، مما زاد الضغط على الحكومة البرتغالية في الوقت الذي تكابد فيه أزمة في تكاليف المعيشة.

وقالت الشرطة إن نحو 80 ألف محتج خرجوا في العاصمة البرتغالية مرددين هتافات تحتج على انخفاض الدخل.

وبعد عام من فوز رئيس الوزراء الاشتراكي أنطونيو كوستا بأغلبية في البرلمان، تتراجع شعبيته وسط احتجاجات في الشوارع، ليس فقط من المعلمين ولكن من مهنيين آخرين منهم الأطباء.

ويطالب اتحاد يضم العاملين في كل المهن المرتبطة بقطاع التعليم الحكومة بزيادة أجور المعلمين والعاملين في المدارس بما لا يقل عن 120 يورو (130 دولارا) شهريا وإسراع وتيرة الترقي الوظيفي.

ولم تقدم الحكومة اقتراحا يخاطب المعلمين على وجه التحديد، لكنها قالت إنها سترفع الرواتب الشهرية لجميع موظفي الخدمة المدنية الذين يتقاضون ما يصل إلى نحو 2600 يورو بمقدار 52 يورو.

وينظم المعلمون وموظفو التعليم الآخرون في جميع أنحاء البلاد إضرابات منذ أوائل ديسمبر كانون الأول، مما أدى إلى إغلاق العديد من المدارس وجعل الطلبة غير قادرين على حضور فصولهم الدراسية.

(الدولار = 0.9202 يورو)

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الرئيس الأوكراني يوقع على قانون التعبئة العسكرية المثير للجدل

أردوغان يتهم الغرب بازدواجية المعايير: أدانوا هجوم إيران والتزموا الصمت عند استهداف قنصليتها

هيومن رايتس ووتش: الجيش الإسرائيلي فشل في منع هجمات المستوطنين على الفلسطينيين في الضفة الغربية