على وقع مناورات أمريكية-كورية جنوبية تحاكي ضربة نووية.. كوريا الشمالية تهدد الحلفاء بعمل غير مسبوق

القاذفات الأمريكية  B-1B ومقاتلات من طراز F-22 و F-35 - شبه جزيرة كوريا الجنوبية خلال مناورة جوية مشتركة
القاذفات الأمريكية B-1B ومقاتلات من طراز F-22 و F-35 - شبه جزيرة كوريا الجنوبية خلال مناورة جوية مشتركة Copyright AP/South Korean Defense Ministry
Copyright AP/South Korean Defense Ministry
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

وزارة الخارجية الكورية الشمالية: "إذا كان خيار الولايات المتحدة هو إظهار قوتها واستخدامها في كل شيء، فإن الأمر نفسه ينطبق على خياراتنا".

اعلان

هددت كوريا الشمالية يوم الجمعة برد " قوي وغير مسبوق" في الوقت الذي تستعد فيه كوريا الجنوبية والولايات المتحدة للمناورات العسكرية السنوية في إطار الجهود المبذولة لدرء التهديدات النووية والصاروخية المتزايدة لكوريا الشمالية.

واتهمت وزارة الخارجية الكورية الشمالية الولايات المتحدة بتأجيج التوتر واستخدام مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة "كأداة لسياسة عدائية غير شرعية" للضغط على بيونغ يانغ.

وكانت كوريا الشمالية قد "امتنعت عن أي عمل عسكري خاص" هذا العام باستثناء الأنشطة العادية، لكن الوزارة قالت في بيانها "إذا كان خيار الولايات المتحدة هو إظهار قوتها واستخدامها في كل شيء، فإن الأمر نفسه ينطبق على خياراتنا".

وقال مسؤولون في سيول يوم الجمعة إن جيشي كوريا الجنوبية والولايات المتحدة سيجريان محاكاة لضربة نووية الأسبوع المقبل للتدريب على ردهما المشترك على الاستخدام المحتمل للأسلحة النووية من قبل كوريا الشمالية.

ستستمر المحاكاة ليوم واحد في الوقت الذي يسعى فيه البلدان لتعزيز تحالفهما المستمر منذ 70 عامًا في مواجهة العقيدة النووية "العدوانية" المتزايدة لكوريا الشمالية.

المصادر الإضافية • وكالات

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

مدريد تحتج على قرار مدينة برشلونة "الأحادي" تعليق علاقاتها مع إسرائيل

الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية تجريان تدريبات لمواجهة التهديدات النووية

تقرير: إطلاق نار عن طريق الخطأ قرب الحدود بين كوريا الجنوبية والشمالية