الحكومة النرويجية توصي بعدم تنزيل تيك توك وتلغرام على أجهزة العمل الرسمية

تطبيق "تيك توك"على هاتف خلوي
تطبيق "تيك توك"على هاتف خلوي Copyright Anjum Naveed/AP.
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

هذه التوصية المماثلة للعديد من التعليمات وعمليات الحظر التي أعلنت في دول غربية، مدفوعة بمخاوف تجسس كما أنها تنطبق على نظام المراسلة الروسي المشفر "تلغرام".

اعلان

نصحت وزيرة العدل النرويجية إميلي إنغر ميل الثلاثاء الموظفين الرسميين في البلاد بعدم تنزيل تطبيق "تيك توك" الصيني على أجهزتهم الخاصة بالعمل.

وهذه التوصية المماثلة للعديد من التعليمات وعمليات الحظر التي أعلنت في دول غربية، مدفوعة بمخاوف تجسس كما أنها تنطبق على نظام المراسلة الروسي المشفر "تلغرام".

وقالت الوزيرة النرويجية في بيان "في تقييمها للأخطار (...)، حددت أجهزة الاستخبارات روسيا والصين على أنهما عاملا الخطر الرئيسيان للمصالح الأمنية النرويجية".

وأضافت "صنّفت كذلك الشبكات الاجتماعية أنها ساحة للاعبين الخطرين وغيرهم ممن يريدون التأثير علينا من خلال المعلومات المضللة والأخبار الكاذبة".

وتنطبق هذه التوصية على كل الأجهزة الخاصة بالعمل للموظفين الرسميين المتصلة بالأنظمة الرقمية لإداراتهم.

وكانت ميل (29 عاماً) وهي أصغر عضو في الحكومة، أثارت جدلاً على هذا الصعيد بعدما أقرّت، بعد صمت طويل، بتنزيل تطبيق "تيك توك" على هاتفها المخصص للعمل، إلا أنها قالت إنها حذفته بعد شهر.

وبررت ذلك بالحاجة إلى مخاطبة جمهور شاب يحظى التطبيق بشعبية كبيرة في صفوفه.

وكانت الولايات المتحدة والمفوضية الأوروبية والمملكة المتحدة قد حظرت تنزيل "تيك توك" على أجهزة الموظفين الحكوميين الخاصة بالعمل.

بدورها، نصحت الحكومة الهولندية الثلاثاء المسؤولين بعدم تنزيل "تيك توك" أو استخدام مواقع تواصل اجتماعي من دول أخرى ببرامج إلكترونية "هجومية".

وأقرت شركة "تيك توك" في تشرين الثاني/نوفمبر بأن بعض الموظفين في الصين يمكنهم الوصول إلى بيانات المستخدم الأوروبي، واعترفت في كانون الأول/ديسمبر بأن موظفين استخدموا تلك البيانات لملاحقة صحافيين.

لكنها تنفي بشدة أي سيطرة او وصول للحكومة الصينية إلى بياناتها.

المصادر الإضافية • ا ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

النرويج توافق على مشاريع للنفط والغاز بقيمة 17 مليار يورو

قاض برازيلي يلغي قرار تعليق استخدام منصة تلغرام

السويد تنضم إلى تدريبات حلف شمال الأطلسي عبر بحار القطب الشمالي وثلوجه في النرويج