الولايات المتحدة: نريد علاقات اقتصادية "بناءة وعادلة" مع الصين

وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين
وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين Copyright Jose Luis Magana/Copyright 2023 The AP.
Copyright Jose Luis Magana/Copyright 2023 The AP.
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أكدت وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين أن "الولايات المتحدة تريد علاقة اقتصادية بناءة وعادلة مع الصين في وقت تتمسك واشنطن بموقفها في الدفاع عن أمنها القومي".

اعلان

أكدت وزيرة الخزانة الأميركي جانيت يلين في كلمة يفترض أن تلقيها الخميس ونشر نصها مسبقا، أن الولايات المتحدة تريد "علاقة اقتصادية بناءة وعادلة" مع الصين مع تمسك واشنطن بموقفها في الدفاع عن أمنها القومي.

وتأتي الكلمة التي ستلقيها يلين في جامعة جونز هوبكنز في واشنطن فيما لا يزال التوتر مرتفعا بين أكبر اقتصادين في العالم.

فقد اتهم وزير الخارجية الصيني الجديد تشين غانغ الشهر الماضي واشنطن بإثارة التوتر بين القوتين محذرا من "نزاع ومواجهة".

غير أن يلين أكدت تمسك الولايات المتحدة بقناعتها المتمثلة بالدفاع عن قيمها والأمن القومي. وقالت "في هذا السياق، نسعى إلى علاقة اقتصادية بناءة وعادلة مع الصين".

كما أكدت ضرورة أن يتمكن البلدان من "مناقشة القضايا الصعبة بصراحة" والعمل سويا إذا كان ذلك ممكنا.

وبعدما شددت على ضرورة أن تكون "المنافسة الاقتصادية الصحيحة" عادلة لتصبح مستدامة، قالت يلين "سنواصل الشراكة مع حلفائنا ردا على ممارسات الصين الاقتصادية غير العادلة".

وأضافت أن الصين وسعت نطاق دعمها للمؤسسات المملوكة من الدولة والشركات المحلية الخاصة من أجل "السيطرة على منافسين أجانب".

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

انطلاق أكبر تدريب في العالم على الدفاع السيبراني في إستونيا

ضمن جولته في أمريكا اللاتينية.. لافروف يصل إلى كوبا بعد زيارة لنيكاراغوا

تيك توك تحذر من مخاطر "سحق" حرية التعبير بعد تمرير مشروع قانون حظر التطبيق في الولايات المتحدة