أعداء بوتين والرحيل عن هذه الدنيا: من لم يمت بالغاز أو السم مات بغيره تعددت الظروف والخصم واحد

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين Copyright Mikhail Klimentyev/Copyright 2023 Sputnik
Copyright Mikhail Klimentyev/Copyright 2023 Sputnik
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

سواء كان عبر التسميم بشاي ملوث بمادة البولونيوم أو لمس غاز أعصاب مميت أو حتى الاعتداءات الاعتيادية بإطلاق النار من مسافات قريبة، تعددت أوامر فلاديمير بوتين فيما يتعلق بمهاجمة وقتل خصوم الكرملين وصولاً بمقتل يفغيني بريغوجين قائد مجموعة فاغنر الذي تمرد على الرئيس الروسي وقُتل في سقوط طائرة خاصة.

اعلان

وكانت محاولات اغتيال أعداء بوتين شائعة خلال ربع قرن تقريباً من وجوده في السلطة، وألقى المقربون من الضحايا والعدد القليل من الناجين اللوم على السلطات الروسية، لكن الكرملين نفى بشكل روتيني تورطه - كما فعل يوم الجمعة عندما قال إنه ليس له أي علاقة بتحطم الطائرة التي كانت تقل بريغوجين.

تخلل حكم بوتين أيضاً تقارير عن وفاة مسؤولين تنفيذيين روس بارزين في ظروف غامضة، بما في ذلك السقوط من النوافذ، على الرغم من صعوبة تحديد ما إذا كانت عمليات قتل متعمدة أو انتحارا في بعض الأحيان.

أليكسي نافالني

في أغسطس 2020، أصيب زعيم المعارضة أليكسي نافالني بمرض على متن رحلة جوية من سيبيريا إلى موسكو. وهبطت الطائرة في مدينة أومسك، حيث دخل نافالني إلى المستشفى في غيبوبة. وبعد يومين، تم نقله جواً إلى برلين حيث تم علاجه وتعافى.

وتم سجن نافالني منذ يناير/كانون الثاني 2021، عندما عاد إلى موسكو بعد تعافيه في ألمانيا من تسمم بغاز الأعصاب ألقى باللوم فيه على الكرملين.
ونقل نافالي الذي يقضي حكمًا بالسجن لمدة 19 عامًا، بتهمة إنشاء وتمويل منظمة متطرفة، إلى سجن يبعد عن موسكو 1900 كم. في خطوة لقيت معارضة واعتبرت محاولة لإسكات صوت نافالني. 
أعلنت مصلحة السجون الروسية في 16 من فبراير/ شباط عام 2024، عن وفاته بصورة مفاجئة. 

أليكسي نافالني
أليكسي نافالنيPavel Golovkin/Copyright 2019 The AP. All rights reserved

وفي عام 2018، أصيب بيوتر فيرزيلوف، مؤسس مجموعة "بوسي ريوت" الاحتجاجية، بمرض شديد وتم نقله جواً إلى برلين، حيث قال الأطباء إن التسمم "محتمل للغاية" قبل أن يتعافى في النهاية. 

فيرزيلوف
فيرزيلوفPavel Golovkin/Copyright 2020 The AP. All rights reserved

وفي وقت سابق من العام نفسه، أحرج فيرزيلوف الكرملين عندما ركض إلى الملعب خلال المباراة النهائية لكأس العالم لكرة القدم في موسكو مع ثلاثة نشطاء آخرين للاحتجاج على وحشية الشرطة. وقال حلفاؤه إنه كان من الممكن أن يكون مستهدفاً بسبب نشاطه السياسي.

فلاديمير كارا مورزا
فلاديمير كارا مورزاDmitry Serebryakov/Copyright 2023 The AP. All rights reserved.

نجا المعارض البارز فلاديمير كارا مورزا مما يعتقد أنها محاولات لتسميمه في عامي 2015 و2017. وكاد أن يموت بسبب الفشل الكلوي بعد الاشتباه في تسممه. تم إدخاله إلى المستشفى بسبب مرض مماثل في عام 2017 وقالت زوجته إن الأطباء أكدوا تسميمه ولكنه نجا. ويقول محاميه إن الشرطة رفضت التحقيق في الواقعتين وأدين هذا العام بالخيانة وحكم عليه بالسجن لمدة 25 عاما.

وكانت أبرز حادثة قتل لمعارض سياسي في السنوات الأخيرة هي مقتل بوريس نيمتسوف. وكان نيمتسوف، الذي كان نائباً لرئيس الوزراء في عهد بوريس يلتسين، سياسياً شعبياً ومنتقداً شديداً لبوتين. وفي إحدى ليالي فبراير الباردة من عام 2015، قُتل بالرصاص على يد مهاجمين على جسر مجاور للكرملين بينما كان يسير مع صديقته في حادثة صدمت البلاد. وأدين خمسة رجال من منطقة الشيشان الروسية، وحكم على المسلح بالسجن لمدة تصل إلى 20 عاما، لكن حلفاء نيمتسوف قالوا إن تورطهم كان محاولة لتحويل اللوم بعيدا عن الحكومة.

بوريس نيمتسوف
بوريس نيمتسوفMisha Japaridze/Copyright 2023 The AP. All rights reserved.

في عام 2006، شعر المنشق الروسي ألكسندر ليتفينينكو، العميل السابق للكي جي بي والوكالة التي خلفتها بعد الاتحاد السوفياتي، جهاز الأمن الفدرالي، بمرض عنيف في لندن بعد شرب الشاي الملوث بالبولونيوم 210 المشع، وتوفي بعد ثلاثة أسابيع. 

وكان يحقق في مقتل الصحفية الروسية آنا بوليتكوفسكايا بالرصاص، وكذلك في صلات المخابرات الروسية المزعومة بالجريمة المنظمة. وقبل وفاته، قال ليتفينينكو للصحفيين إن جهاز الأمن الفدرالي لا يزال يدير مختبرا للسموم يعود تاريخه إلى الحقبة السوفياتية.

ألكسندر ليتفينينكو
ألكسندر ليتفينينكوAlistair Fuller/Copyright 2002 The AP. All rights reserved

وخلص تحقيق بريطاني إلى أن عملاء روس قتلوا ليتفينينكو، ربما بموافقة بوتين، لكن الكرملين نفى أي تورط له.

وتعرض ضابط مخابرات روسي سابق آخر، سيرغي سكريبال، للتسمم في بريطانيا عام 2018. ومرض هو وابنته البالغة يوليا في مدينة سالزبري وقضيا أسابيع في حالة حرجة. 

وقد نجوا، لكن الهجوم أودى في وقت لاحق بحياة امرأة بريطانية وترك رجلاً وضابط شرطة في حالة خطيرة.

وقالت السلطات البريطانية إن كلاهما تعرضا للتسمم بغاز الأعصاب نوفيتشوك من النوع العسكري.

سكريبال
سكريبالMisha Japaridze/Copyright 2023 The AP. All rights reserved.

قُتلت آنا بوليتكوفسكايا، الصحافية في صحيفة نوفايا غازيتا التي كان ليتفينينكو يحقق في مقتلها، بالرصاص في مصعد المبنى الذي تسكن فيه في موسكو في السابع من أكتوبر- تشرين الأول 2006، وهو عيد ميلاد بوتين. وقد نالت شهرة دولية لتقاريرها عن انتهاكات حقوق الإنسان في الشيشان. وأُدين المسلح، وهو من الشيشان، بالقتل وحكم عليه بالسجن لمدة 20 عاما.

آنا بوليتكوفسكايا
آنا بوليتكوفسكاياPavel Golovkin/Copyright 2023 The AP. All rights reserved.

توفي يوري شكوتشيخين، وهو مراسل آخر لـ "نوفايا غازيتا"، بسبب مرض مفاجئ وعنيف في عام 2003. وكان شكوتشيخين يحقق في صفقات تجارية فاسدة والدور المحتمل لأجهزة الأمن الروسية في تفجيرات المنازل السكنية عام 1999 التي ألقي باللوم فيها على المتمردين الشيشان. وأصر زملاؤه على أنه تعرض للتسمم واتهموا السلطات بتعمد عرقلة التحقيق.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

بوتين: العثور على "قطع قنبلة يدوية" في جثث ضحايا تحطم طائرة قائد فاغنر

شاهد: تدريبات مكثفة للجيش الأوكراني في معسكر وسط النرويج

روسيا تتوعد بتكثيف هجماتها على مستودعات الأسلحة الغربية في أوكرانيا