Eventsالأحداثبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

قتيلان وخمسة جرحى في غارة روسية على مدينة ميرنوهراد

قصف روسي استهدف مبنى في مدينة ميرنوهراد الأوكرانية
قصف روسي استهدف مبنى في مدينة ميرنوهراد الأوكرانية Copyright يوروفيجن
Copyright يوروفيجن
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

جاء هذا الهجوم بينما تواصل مدينة كريفي ريه في إقليم دنيبروبتروفسك التعامل مع آثار الهجوم الروسي العنيف الذي استهدف يوم أمس مسقط رأس الرئيس فولوديمير زيلينسكي.

اعلان

قتل شخصان، وأصيب 5 آخرون في هجوم روسي استهدف في الساعات الأخيرة مدينة ميرنوهراد الأوكرانية، جاء هذا الهجوم بينما تواصل مدينة كريفي ريه في إقليم دنيبروبتروفسك التعامل مع آثار الهجوم الروسي القاتل الذي استهدف يوم أمس مسقط رأس الرئيس فولوديمير زيلينسكي.

وأدى قصف الجيش الروسي لمدينة ميرنوهراد يوم الأربعاء 13 مارس/آذار إلى مقتل شخصين وإصابة خمسة آخرين.

وأطلقت القوات الروسية صاروخا أصاب مبنى مكوناً من خمسة طوابق، مما أدى إلى إلحاق أضرار بالمباني المجاورة.

ويتلقى أربعة من السكان الذين أصيبوا في القصف العلاج في مستشفى محلي.

وقالت تمارا مايدانيك، من سكان المدينة، إنها وجدت نفسها تحت أنقاض شقتها، وقام أقاربها وجيرانها بانتشالها من بين الردم.

وقالت ليودميلا، وهي امرأة تعيش في مبنى مجاور، إنها لم تكن في المنزل تلك الليلة، ولكنها جاءت لتفقد الأضرار التي لحقت بشقتها.

وقال رئيس الإدارة العسكرية في ميرنوهراد، يوري تريتياك، إن القوات الروسية قصفت المبنى بصاروخ Grom-E1، مما أدى إلى تدمير مدخلين بالكامل، ولا يمكن إصلاحهما.

ويضيف أن هذه هي أول إصابة مباشرة لمبنى سكني في ميرنوهراد. وبسبب القصف المستمر، ارتفع عدد الأشخاص الذين يريدون مغادرة المدينة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: الأطفال في غزة يغنون فرحًا في ليالي رمضان رغم آلام الحرب

شاهد: فرق الإنقاذ تنتشل جثة من تحت الركام بعد قصف استهدف مبنى سكنياً في أوكرانيا

بعد خلافات عميقة.. دول الاتحاد الأوروبي تتفق على دعم أوكرانيا بمساعدات عسكرية بقيمة 5 مليارات يورو