Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

محكمة سويدية تبرئ ضابطاً سابقا في الجيش السوري متهماً بارتكاب جرائم حرب

محكمة ستوكهولم الجزئية
محكمة ستوكهولم الجزئية Copyright أ ب
Copyright أ ب
بقلم:  يورونيوز
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

محكمة سويدية تبرئ ضابطاً سابقا في الجيش السوري متهماً بارتكاب جرائم حرب

اعلان

برأت محكمة سويدية الخميس، ضابطاً سابقاً في الجيش السوري من تهم تتعلق بجرائم حرب ارتكبت في سوريا عام 2012.

اتُهم اللواء محمد حمو، الذي يعيش الآن في السويد، في فبراير/شباط بـ"المساعدة والتحريض على جرائم ضد القانون الدولي". 

وزعم ممثلو الادعاء، أن حمو بصفته رئيس قسم الذخائر بالفرقة الحادية عشرة للجيش السوري، كان مسؤولاً عن توفير الأسلحة التي استُخدمت في ارتكاب جرائم حرب قبل عقد من الزمن. 

وتعتبر هذه القضية، الأولى من نوعها في أوروبا حيث يمثل ضابط عسكري سوري رفيع الرتبة بتهم تتعلق بانتهاكات حقوق الإنسان في سوريا.

ولا يُعرف الكثير عن حمو البالغ من العمر 65 عامًا. 

في يونيو/حزيران 2012، نُقل إلى شمال سوريا، وفي الشهر التالي قرر ترك الجيش، ولجأ إلى تركيا. وهناك انضم إلى جماعة تقاتل ضد النظام السوري.

وفي عام 2015 سافر إلى السويد، حيث طلب اللجوء. 

وفيما بعد مُنح اللجوء، لكن مجلس الهجرة السويدي أبلغ الحكومة بأن حمو كان في السابق "ضابطًا كبيرًا ضمن إطار جيش يعتبر منهجيا أنه ارتكب انتهاكات لحقوق الإنسان".

وكان حمو يعيش في وسط السويد عندما أُلقي القبض عليه في 7 ديسمبر/كانون الأول 2021.

 وأفرجت عنه محكمة في ذلك الوقت بعد يومين، قائلةً إنه لا يوجد أدلة كافية لإبقائه مسجونًا. وأصبح حراً منذ ذلك الحين.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

فيديو: حادث تصادم قطارين في تشيلي يسفر عن سقوط قتلى وجرحى

تشيلي تحتفي بفلسطين وفنها وتاريخها في معرض بالأرشيف الوطني

أردوغان يهدد بشن هجوم ضد الأكراد شمال سوريا إذا أجروا انتخابات إقليمية