محتوى الشريك

 OCP
يُستخدم "محتوى الشريك" لوصف محتوى العلامة التجارية الذي يدفع له المعلن ويتحكم فيه بدلاً من فريق التحرير في يورونيوز. يتم إنتاج هذا المحتوى من قبل القسم التجاري والإعلاني ولا يشمل طاقم تحرير يورونيوز أو صحفيي الأخبار. يتحكم الشريك الممول في الموضوعات والمحتوى والموافقة النهائية بالتعاون مع قسم الإنتاج التجاري في يورونيوز.
محتوى الشريك
يُستخدم "محتوى الشريك" لوصف محتوى العلامة التجارية الذي يدفع له المعلن ويتحكم فيه بدلاً من فريق التحرير في يورونيوز. يتم إنتاج هذا المحتوى من قبل القسم التجاري والإعلاني ولا يشمل طاقم تحرير يورونيوز أو صحفيي الأخبار. يتحكم الشريك الممول في الموضوعات والمحتوى والموافقة النهائية بالتعاون مع قسم الإنتاج التجاري في يورونيوز.
OCP

مجموعة OCP: التزام راسخ باستعادة التنوع البيولوجي في أفريقيا

استعادة التنوع البيولوجي من خلال إعادة التشجير في مدغشقر
استعادة التنوع البيولوجي من خلال إعادة التشجير في مدغشقر   -  حقوق النشر  OCP

لا تتوقف تقلبات التنوع البيولوجي منذ بداية الكون، حيث تتغير الأنواع والبيئات باستمرار لتتكيف مع تقلبات المناخ. إلا أن النشاط البشري في السنوات والعقود الأخيرة تسبب في تغييرات جذرية في البيئة تُفقد على إثرها عشرات الآلاف من الأنواع سنويًا.

من هذا المنطلق، تُدرك مجموعةOCP ، الرائد العالمي في مجال تغذية النباتات وأكبر منتج للأسمدة الفوسفاتية في العالم، أن الاستراتيجيات طويلة المدى يجب أن تتضمن كل سُبل الحماية الممكنة لمختلف البيئات وأشكال الحياة.

وبصفتها جهة تصنيع ملتزمة، وضعت المجموعة استراتيجية للحفاظ على التنوع البيولوجي ترتكز على معرفة هذا التراث، ورصده، وتقييمه بُغية اتخاذ التدابير اللازمة للحد من الآثار السلبية على النباتات والحيوانات.

وتشمل التزامات المجموعة في هذا المجال: دمج الحفاظ على التنوع البيولوجي في استراتيجية عملها وتخطيطها؛ والحفاظ على مواقع التراث الطبيعي والثقافي؛ والمراقبة الدقيقة لأي تأثيرات على التنوع البيولوجي قد تنجم عن عملياتها والتحكم فيها؛ والتدبير المسؤول للنفايات للحفاظ على الأنهار والبحيرات؛ وحماية البيئات والأنظمة الطبيعية ذات القيمة البيئية العالية حيث تعمل المجموعة.

هذا وتشارك مجموعة OCP بشكل وثيق، من خلال توحيد الجهود مع الهيئات المتعددة الأطراف، في العديد من المشاريع التي تعود بالنفع على التنوع البيولوجي على المديين القصير والطويل وتتناول مزيجًا من القضايا مثل نقص المياه، وتدهور الأراضي، والتصحر، وإزالة الغابات، والزراعة غير المستدامة.

وفي هذا السياق، يخضع كل موقع من مواقع المجموعة لتحليل التنوع البيولوجي أثناء عملية لإصدار التصاريح، ولا يوجد أي من مواقع المجموعة في مناطق محمية أو بجانبها، بل تتمتع المواقع نفسها بخطة إدارة لمساحاتها الخضراء، وتضمن المشاريع الجارية إعادة تأهيل الأراضي المنجمية.

وليس هذا بغريب حيث تدرك مجموعة OCP مسؤوليتها ليس فقط في حماية الأراضي التي تعمل فيها، بل أيضًا في السعي لإحداث فرق في أماكن أخرى حيث تتوسع هذه الجهود للحفاظ على التنوع البيولوجي خارج الحدود المغربية داخل القارة الأفريقية.

وتعمل المجموعة من خلال مؤسسة OCPغير الربحية ذات المنفعة العامة مع المجتمعات في أفريقيا وخارجها لدعم المبادرات المستدامة التي تعزز التنمية البشرية.

وصرحت حسينة مخارق، رئيس المحفظة الدولية لمؤسسة OCPقائلة: "نؤمن إيمانًا راسخًا أن توحيد الجهود مع شركائنا ومشاركتهم قدراتنا هو السبيل الوحيد لمواجهة تحدياتنا المشتركة. ويمثل تمكين شركائنا والمجتمعات أولوية في هذا الصدد: تركز شراكاتنا عادةً على المناطق التجريبية وتمكين المستفيدين من التعرف على الأدوات والتقنيات المنفذة بما يسمح لهم بمواصلة العمل في بقية المنطقة وبالتالي مساعدتهم على بناء مجتمعات قادرة على الصمود."

جهود حثيثة لإنقاذ متنزه نيوكولو كوبا

© OCP
مختبر متنقل لتحليل المياه، متنزه نيوكولو-كوبا الوطني، السنغال© OCP

تُنفذ مؤسسة OCP بعض مشاريع إدارة التنوع البيولوجي والحفاظ عليه في السنغال، موطن متنزه نيوكولو-كوبا الوطني المترامي على مساحة تقترب من 10,000 كيلومتر مربع من الغابات والأراضي الرطبة ويضم ثروة حيوانية متنوعة تضم الأسود، والفيلة، والشمبانزي، والفهود.

إلا أن المتنزه مُدرج على قائمة اليونسكو للتراث العالمي المهدد بالانقراض جراء الصيد الجائر، والجفاف، وحرائق الغابات، وتدهور التربة، وأنشطة التنقيب التي يقوم بها السكان المحليون، وجميعها عوامل أدت مع غيرها إلى انخفاض جودة المياه وتناقص مستويات التنوع البيولوجي.

أطلقت مؤسسة OCP، بالتعاون مع وزارة البيئة والتنمية المستدامة السنغالية، مشروعًا مدته ثلاث سنوات للحفاظ على المنطقة في إطار مبادرة ذات شقين توفر المعدات والتدريب لمديري المتنزه لتمكينهم من تحسين جودة المياه، وتعمل مع المجتمعات المحلية لتطوير المشاريع وزيادة الوعي.

وهكذا، قامت مؤسسة OCP بالتعاون مع خبراء التدريب من جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية (UM6P) بتكوين أربعة وعشرين مديرًا تنفيذيًا من إدارة المتنزهات الوطنية السنغالية على تحليل جودة المياه مع توفير مختبر متنقل لتحليل المياه لمديرية المتنزهات الوطنية بحيث يطبق الموظفون التقنيات التي تعلموها.

وفي هذا الصدد، صرَّح العقيد بوكار تيام، مدير المتنزهات الوطنية في السنغال: "سنتمكن أخيرًا بفضل هذا المشروع من معالجة مشكلة جودة المياه في المتنزه من خلال نظام المختبرات المتنقلة وهو ما يتعزز عبر تدريب وكلائنا، وزيادة الوعي والتثقيف البيئي لتغيير السلوك بما يسهم في الحفاظ على التنوع البيولوجي."

وقد استفادت المجتمعات المحلية أيضًا من المشروع من خلال الدعم المقدم إلى جمعية نسائية بالقرب من المتنزه. من خلال بناء القدرات الفنية والإدارية التي توفرها مؤسسة OCP ومختبر التعاون (Cooplab)، وهو مختبر للأفكار والابتكار الاجتماعي في جامعة محمد السادس متعددة التقنية، تمكنت الجمعية من إنشاء مزرعة بيئية زراعية توفر المحاصيل والدخل للسكان المحليين.

الحفاظ على الأراضي الرطبة في جوال-فاديوت

© OCP
إعادة تشجير المانجروف في المنطقة البحرية المحمية في جوال-فاديوت، السنغال© OCP

يعتبر خليج جوال-فاديوت على الساحل الغربي للسنغال منطقة محمية وموئلًا مهمًا للحياة البحرية. لذا، نفذت مؤسسةOCP ، بالتعاون مع وزارة البيئة والتنمية المستدامة السنغالية وإدارة المناطق البحرية المجتمعية المحمية، مشروعًا لمساعدة المجتمعات المحلية اقتصاديًا واجتماعيًا، وحماية التنوع البيولوجي البحري والساحلي في المنطقة.

تُعد الأراضي الرطبة التي تتكون من السهول الطينية وأشجار المانجروف المحيطة ببحيرة جوال-فاديوت موطنًا لآلاف الأنواع من الأسماك والطيور البحرية حيث توفر غابات المانجروف الحماية للأنواع المهاجرة، مثل السلاحف البحرية وأنواع عديدة من المحار.

يهدف مشروع مؤسسة OCP إلى حماية هذه الأنواع مع تحسين إنتاجية الصيد ومنح السكان المحليين المزيد من الفوائد الاجتماعية والاقتصادية، لا سيما وأن جزءًا مهمًا من هذا المشروع يشمل التدريب والتعليم حول مواضيع تتراوح بين زيادة الوعي، وملوحة المياه، وإدارة التربة والأنشطة الرئيسية المدرة للدخل، مثل زراعة المحار، وتربية النحل، وإدارة الجمعيات التعاونية، مع التركيز بشكل خاص على الجمعيات النسائية. وقد شهد شهر يوليو 2022 إجراء عملية واسعة النطاق لإعادة تشجير المانجروف على مساحة 20 هكتارًا بالتعاون مع الشركاء والمجتمعات المحلية.

السور الأخضر العظيم

© OCP
بعثة تحديد احتياجات المجموعات النسائية في منطقة ويدو على طول السور الأخضر العظيم، السنغال، بدعم مختبر التعاون OCPفي جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية© OCP

تتعرض البيئات الطبيعية في جميع أنحاء أفريقيا، ولا سيما في منطقة الساحل، التي تشمل السنغال، وموريتانيا، ومالي، وبوركينا فاسو، من بين بلدان أخرى، للدمار بسبب الجفاف والاستغلال المفرط للزراعة. تم تصميم مبادرة السور الأخضر العظيم لوقف التصحر في شمال أفريقيا، وإنشاء جدار "عازل" واسع من الغرب إلى الشرق من الأشجار والنباتات لتعزيز الأمن الغذائي في المنطقة، وخلق وظائف خضراء، ومكافحة تدهور الأراضي.

تعاونت مؤسسة OCP في هذا الأمر مع الوكالة السنغالية لإعادة التشجير والسور الأخضر العظيم (ASERGMV) لتنفيذ مشروع رائد يهدف إلى الحد من آثار تغير المناخ على كل من البيئة والمجتمعات المحلية بُغية إقامة علاقة تكافلية بين السكان الذين يعيشون على طول مسار السور الأخضر العظيم في السنغال، مما يوفر فرصًا مدرة للدخل ويحسن الظروف المعيشية، خاصة بالنسبة للنساء والشباب.

ستؤدي الإدارة المستدامة للنظم البيئية، وإعادة التشجير، وتحسين جودة المياه في نهاية المطاف إلى تجديد التنوع البيولوجي للحيوانات والنباتات. إلى جانب خبراء من جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، التزمت مؤسسة OCP بتوفير التدريب والتعليم، جنبًا إلى جنب مع المعدات المختبرية لمراقبة جودة المياه والتربة. كما أطلقت الوكالة السنغالية، وجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، ومؤسسة OCP صندوقًا بحثيًا داخل الجامعة لدعم المؤسسات السنغالية التي تعمل من أجل السور الأخضر العظيم. يستهدف الصندوق أربعة مجالات بحث رئيسية:

• إمكانية الوصول إلى المياه وإدارتها وحوكمتها

• احتياجات الطاقة المتجددة وإمكانية الوصول إليها

• تنمية المجتمع المحلي من خلال تحسين صحة التربة واستعادة النظام البيئي

• الحكامة وإدارة المعرفة المحلية.

إعادة التشجير واستعادة التنوع البيولوجي في مدغشقر

تعاونت مؤسسة OCP في عام 2022 مع وزارة الزراعة في مدغشقر لتنفيذ مبادرة للتنمية المجتمعية في ثلاث مناطق من البلاد. يركز المشروع على إعادة التشجير واستعادة التنوع البيولوجي بما يسهم في كبح انبعاثات الكربون وتعزيز العمالة المحلية الشاملة.

© OCP
استعادة التنوع البيولوجي من خلال إعادة التشجير في مدغشقر© OCP