Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

الأمم المتحدة: على العالم الاستعداد لدرجات حرارة قياسية تسببها ظاهرة إل نينيو

الجفاف في سان فرنسيسكو عقب ظاهرة النينو التي شهدها العالم عام 2016
الجفاف في سان فرنسيسكو عقب ظاهرة النينو التي شهدها العالم عام 2016 Copyright Michael Macor/San Francisco Chronicle
Copyright Michael Macor/San Francisco Chronicle
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

"إل نينيو" هي عبارة عن دورة مناخيّة تحدث في المحيط الهادئ، ولها تأثير كبير على حالة الطّقس في جميع أنحاء العالم.

اعلان

حذّرت الأمم المتحدة الأربعاء من أنّ هناك احتمالًا قويًا بأن تتشكّل ظاهرة "إل نينيو" المناخية هذا العام، مما قد يدفع درجات الحرارة إلى معدّلات قياسية جديدة.

وقال رئيس المنظمة العالمية للأرصاد الجوية بيتيري تالاس في بيان إنّ "تشكّل إل نينيو سيؤدّي على الأرجح إلى ذروة جديدة في الاحترار المناخي ويزيد من احتمال تسجيل درجات حرارة قياسية".

وقدّر تالاس أنّ احتمال تشكّل هذه الظاهرة المناخية قد يكون بحلول نهاية أيلول/ سبتمبر بنسبة 80%.

وإل نينيو ظاهرة مناخية طبيعية ترتبط عموماً بارتفاع درجات الحرارة وزيادة الجفاف في بعض أنحاء العالم وبأمطار غزيرة في مناطق أخرى.

وفي هذه المرحلة، لا يمكن توقّع شدّة ظاهرة إل نينيو أو مدّتها، إذ اعتُبرت موجتها الأخيرة ضعيفة، فيما كانت في المرة ما قبل الأخيرة، بين عامَي 2014 و2016، قوية وكانت لها عواقب وخيمة.

وأشارت المنظمة إلى أنّ العام 2016 كان "أكثر الأعوام حرّاً على الإطلاق بسبب" التأثير المزدوج "لظاهرة إل نينيو القوية والاحترار المتأتّي من غازات الدفيئة الناجمة عن النشاط البشري".

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

مقتل ثمانية تلاميذ وبواب بإطلاق نار في مدرسة ببلغراد

شاهد: عاصفة ثلجية تضرب البلقان وانخفاض قياسي في درجات الحرارة

شاهد: كيف تسبب درجات الحرارة المرتفعة في تغير شكل القطب الشمالي