المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الذهب ينخفض مع تحول المستثمرين إلى الدولار قبيل بيانات التضخم الأمريكية

الذهب ينخفض مع تحول المستثمرين إلى الدولار قبيل بيانات التضخم الأمريكية
الذهب ينخفض مع تحول المستثمرين إلى الدولار قبيل بيانات التضخم الأمريكية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters
حجم النص Aa Aa

(رويترز) – انخفضت أسعار الذهب يوم الاثنين مع تحسن أداء الدولار بينما يتطلع المستثمرين في حذر إلى بيانات التضخم الأمريكية التي قد يكون لها تأثير على الجدول الزمني لمجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي لتقليل مشترياته من السندات.

ونزل الذهب في المعاملات الفورية 0.2 بالمئة إلى 1804.30 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 1750 بتوقيت جرينتش. وهبطت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.26 بالمئة لتسجل عند التسوية 1805.90 دولار للأوقية.

وارتفع مؤشر الدولار 0.1 بالمئة أمام منافسيه، وهو ما يرفع تكلفة الذهب على حائزي العملات الأخرى.

سيركز المستثمرون على تقرير مؤشر أسعار المستهلك الأمريكي يوم الثلاثاء وشهادة رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي جيروم باول أمام الكونجرس يومي الأربعاء والخميس بحثا عن إشارات بشأن الجدول الزمني لتشديد السياسة النقدية.

وقال ديفيد ميجر مدير تداول المعادن في هاي ريدج فيوتشرز “نحن تقريبا في تلك البيئة حيث الأخبار الجيدة هي الأخبار السيئة والأخبار السيئة هي أخبار جيدة“، في إشارة إلى بيانات مؤشر أسعار المستهلكين وتأثيرها على سياسة بنك الاحتياطي الاتحادي.

وأضاف ميجر أنه إذا أصبحت بيانات التضخم أكثر اعتدالا، فسيشعر بنك الاحتياطي الاتحادي بدرجة أقل ميلا لتقليل مشتريات الأصول التي من شأنها أن تفيد الذهب. لكن إذا كان البنك قلقا بشأن التضخم، فمن المرجح أن “يضغط على المكابح” فيما يتعلق بمثل هذه المشتريات، مما يؤثر سلبا على الذهب.

توقع خبراء اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم أن أسعار المستهلكين الأساسية في الولايات المتحدة لشهر يونيو حزيران ارتفعت 0.4 بالمئة عن مايو أيار وأربعة بالمئة عن مستواها قبل عام.

وعلى صعيد المعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة 0.28 بالمئة إلى 26.15 دولار للأوقية، وزاد البلاديوم 1.5 بالمئة إلي 2851.60 دولار للأوقية وصعد البلاتين واحدا بالمئة إلى 1114.90 دولار.