المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسؤول بارز في فولكسفاجن يتوقع أن يستمر النقص العالمي في الرقائق حتى منتصف 2022

مسؤول بارز في فولكسفاجن يتوقع أن يستمر النقص العالمي في الرقائق حتى منتصف 2022
مسؤول بارز في فولكسفاجن يتوقع أن يستمر النقص العالمي في الرقائق حتى منتصف 2022   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

ديترويت (رويترز) – قال مسؤول تنفيذي بارز بشركة فولكسفاجن الألمانية لصناعة السيارات يوم الثلاثاء إن النقص العالمي في رقائق أشباه الموصلات سيستمر حتى منتصف 2022 على الأقل.

وأبلغ سكوت كيوج الرئيس التنفيذي لعمليات فولكسفاجن في الأمريكتين فعاليات قمة رويترز للسيارات “بدون شك، هذا النقص سيستمر لفترة غير قصيرة في 2022. على الأقل إلى النصف الثاني من 2022 .”

ودفع نقص الرقائق الالكترونية مصنعي السيارات حول العالم إلى تقليص إنتاجهم، لكنه أدى أيضا إلى زيادة في الأرباح مع ارتفاع أسعار المركبات.

وقال كيوج إنه في حين أن مشكلة نقص الرقائق قد تنحسر في الربع الرابع من هذا العام إلا أن الصناعة ما زالت غير قادرة على تلبية الطلب في سوق السيارات.

وأضاف أن أحد التحولات المرجحة في المستقبل القريب هو أن مصنعي السيارات سيحاولون تقليل عدد الرقائق اللازمة في كل جزء من السيارات والشاحنات.

وفيما يتعلق بالحديث عن أنه ينبغي للحكومة الأمريكية أن تمول بناء مصانع إضافية للرقائق، قال كيوج إن ذلك سيحتاج مليارات الدولارات وأربع سنوات على الأقل.