وول ستريت ترتفع بعد نتائج بنك أوف أمريكا وتعديل سياسة بريطانيا المالية

وول ستريت ترتفع بعد نتائج بنك أوف أمريكا وتعديل سياسة بريطانيا المالية
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

نيويورك (رويترز) - بدأت الأسهم الأمريكية أسبوع التداول يوم الاثنين على ارتفاع بعد أن عدلت بريطانيا خطة اقتصادية، في حين كان بنك أوف أمريكا أحدث شركة مالية تسجل نتائج ربع سنوية قوية مما عزز التفاؤل بشأن موسم أرباح الشركات.

وعينت بريطانيا جيريمي هنت وزيرا للمالية، وقام على الفور بإلغاء الكثير من الإجراءات المالية التي اتخذتها رئيسة الوزراء ليز تراس، والتي تسببت في اضطراب الأسواق في الأسابيع الأخيرة.

وقفزت أسهم بنك أوف أمريكا مع حصول صافي دخل البنك من الفائدة على دعم من ارتفاع أسعار الفائدة خلال الربع، على الرغم من أنه أضاف 378 مليون دولار إلى مخصصات خسائر القروض للتحوط من تراجع الاقتصاد.

وبشكل عام، عززت معدلات الفائدة المرتفعة دخول البنوك من الفوائد خلال الربع الثالث، مما أعطى المستثمرين الأمل في أن يكون موسم الأرباح الحالي قادرا على تخطي مستوى منخفضا من التوقعات. 

وقفز مؤشر ستاندرد آند بورز 500 للبنوك بأكثر من ثلاثة بالمئة، بينما صعدت جميع قطاعات ستاندرد آند بورز 500 الرئيسية.

ووفقا لبيانات أولية، ارتفع المؤشر ستاندرد اند بورز 500 بواقع 95.33 نقطة، أي 2.66 بالمئة، ليغلق عند 3678.40 نقطة، بينما زاد المؤشر ناسداك المجمع 355.42 نقطة، أي 3.44 بالمئة، إلى 10676.81 نقطة. وصعد المؤشر داو جونز الصناعي 566.35 نقطة، أي 1.91 بالمئة، إلى 30201.18 بالمئة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

إذا ابتل الآيفون فلا تضعه في الأرز... لماذا؟ هذا ما نصحت به شركة أبل

لمكافحة الاحتيال والتضليل.. هيئة الاتصالات الفدرالية الأمريكية تجرّم مكالمات الذكاء الاصطناعي

باحثون يتوصلون إلى نظام كاميرا يمكنه التصوير وفقاً لرؤية الحيوانات الطبيعية