لوكهيد مارتن تحقق نتائج أفضل من المتوقع بدعم من زيادة مبيعات مقاتلات إف-35

لوكهيد مارتن تحقق نتائج أفضل من المتوقع بدعم من زيادة مبيعات مقاتلات إف-35
لوكهيد مارتن تحقق نتائج أفضل من المتوقع بدعم من زيادة مبيعات مقاتلات إف-35   -  حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

واشنطن (رويترز) – أعلنت شركة لوكهيد مارتن الأمريكية للصناعات الدفاعية يوم الثلاثاء تسجيل أرباح فصلية أفضل من المتوقع بدعم من زيادة مبيعات وحدة الصناعات الجوية التي تصنع مقاتلات إف-35، وذكرت أنها تتوقع زيادة الطلب على الأسلحة بعد الغزو الروسي لأوكرانيا.

وسجلت الشركة هامش أرباح أقل مقارنة بالفترة نفسها قبل عام.

وأبقت الشركة على هدفها لأرباح 2022 عند 65.25 مليار دولار على الرغم من استمرار الصعوبات المرتبطة بسلاسل الإمداد. وفي يوليو تموز عدلت لوكهيد الأرقام بالخفض من 66 مليار دولار.

وفي مقابلة مع رويترز قال الرئيس التنفيذي للشركة جاي مالاف إن في العام المقبل “على الرغم من ضغوط المبيعات وهوامش الربح، نعتقد أننا ما زالنا نستطيع تحقيق نفس تدفقات السيولة الحرة التي تحدثنا عنها في العام الماضي”.

ومقارنة بالفترة نفسها قبل عام زادت مبيعات وحدة الصناعات الجوية المصنعة لمقاتلات إف-35 بنسبة 7.6 بالمئة إلى 7.1 مليار دولار. وانخفضت هوامش الربح في الوحدة على نحو طفيف من 10.9 إلى 10.7 بالمئة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وتفوقت المقاتلة إف-35 في الآونة الأخيرة على طائرات مقاتلة منافسة في أسواق منها فنلندا وسويسرا وألمانيا. ومن بين العملاء المحتملين اليونان وجمهورية التشيك.