Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

كيفية التعلم من خلال المتعة؟

كيفية التعلم من خلال المتعة؟
Copyright 
بقلم:  Euronews
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
اعلان

ما هي أفضل طريقة لجعل التعليم متعة وجذ ب الأطفال لتعلم كافة المواد ؟ سنتعرف على سبل لإلغاء الحدود بين التعلم واللعب والمتعة.

المملكة المتحدة : الرقص مع الرياضيات

. في مدرسة شيلتون الإبتدائية في ديربي، حملة” معادلة الرقص” تحاول التغلب على خشية الطلاب من الرياضيات.
العديد من الدراسات أظهرت تأثير الحركة خلال تعلم مفهوم ما ، بسبب مادة الدوبامين . فالتعلم من خلال إفراز هذه المادة الكيميائية في الدماغ يجعل تعلم الرياضيات أفضل. التعرف على الرياضيات من خلال الرقص تعد تجربة مفيدة للأطفال وتمنحهم الثقة بقدراتهم.

البرتغال: أطفال محققون

تأدية دور شارلوك هولمز وهو يجمع الأدلة، قبل تحليلها في المختبروالتوصل الى بعض الإحتمالات ، أمر ممتع. هذا هو ما يقوم به أحد المراكز العلمية “Visionarium” في سانتا ماريا دا فيرا، شمال البرتغال . المحققون هم بين السادسة والثالثة عشرة من العمر . المركز يستخدم جريمة وهمية كذريعة لتعليم الأطفال مفاهيم الكيمياء والفيزياء والأحياء.
هذا المركز العلمي له مختبر آخر للطلاب الأكبر سنا. على هؤلاء الطلاب أن يقطعوا مسافة طويلة للمجيء الى هنا للعمل مع طلاب آخرين على جريمة أخرى.

  • موسكو: نعمل ونمرح معاً*

في العديد من المتاحف توجد عبارات تشير الى أن اللمسَ ممنوع. الحال ليس كذلك على الدوام. في متحف العلوم في روسيا، نستطيع ان نلمس الأشياء وان نشارك في التجارب العلمية .
تم إفتتاح متحف العلوم الطبيعية في موسكو “ Experimentanium “ في العام 2011 ، في مصنع قديم لصناعة الالات، شعاره هو” نعمل ونمرح معاً” .

مفهوم هذا المتحف يعود الى العام 1935 الف وتسعمئة وخمسة وثلاثين حين قامت لينينغراد بتأسيس متحف المفاجآت العلمية الذي غُلق خلال الحرب العالمية الثانية .
اليوم، هذه المؤسسة ولدت بطريقة أكثر حداثة من خلال إضافة بعض الخبرات الأوروبية والأمريكية.

Learning World Facebook

Learning World Twitter

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الملك تشالز الثالث يترأس مراسم افتتاح البرلمان البريطاني في قصر وستمنستر إيذانا ببدء عهد عمالي جديد

ستارمر يسمح لأوكرانيا استخدام صواريخ "ستورم شادو" لضرب مواقع داخل روسيا.. وموسكو ترد

منافسة مثيرة في بطولة العالم لسباق الحلزون... و"جيف" يفوز باللّقب