عاجل
This content is not available in your region

بيونغيانغ تقترح تحقيقا مشتركا مع واشنطن بشأن الهجوم المعلوماتي على شركة سوني

محادثة
بيونغيانغ تقترح تحقيقا مشتركا مع واشنطن بشأن الهجوم المعلوماتي على شركة سوني
حجم النص Aa Aa

اقترحت كوريا الشمالية السبت تحقيقا مشتركا مع الولايات المتحدة حول ما يوصف بالهجوم المعلوماتي الذي تعرضت له شركة صناعة الافلام سوني بيكشرز، واكدت بيونغيانغ عدم مسؤوليتها عن القرصنة ووصفت اتهامات مكتب التحقيقات الفديرالي بالافتراء والمزاعم التي لا اساس له من الصحة. شركة سوني سحبت فيلم “المقابلة” قبل عرضه في دور السينما، الفيلم اثار غضب بيونغيانغ لما يتعرض له كيم جون اون زعيم كوريا الشمالية للإهانة وفقا لبيان بيونغيانغ.
الروائي البرازيلي الشهير باولو كويلو رفض سحب الفيلم وأهاب بشركة سوني العدول عن قرارها.
“ببساطة لا تستطيع قبول اناس بعقول ضيقة او لديهم أجندة سياسية الإملاء علينا ماذا نقرأ او نشاهد”. اف بي آي كان حدد ان كوريا الشمالية تقف وراء القرصنة الاليكترونية على استوديوهات سوني السينمائية في نهاية تشرين ثاني نوفمبر الماضي. كما توعد الرئيس الامريكي باراك اوباما بالرد على الهجوم الاليكتروني لكوريا الشمالية.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox